اختتام أعمال مؤتمر الشراكة الهندي العربي الرابع

2014 11 30
2014 11 30

ahd-igtmaat-new-delhy-masr-arshy-pic-230عمان – صراحة نيوز -اختتمت في العاصمة الهندية اخيرا أعمال مؤتمر الشراكة الهندي العربي الرابع الذي نظمه اتحاد رجال الأعمال العرب وجامعة الدول العربية ووزارة الخارجية الهندية واتحاد الغرف التجارية والصناعية الهندية والاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية والزراعية للبلاد العربية.

وشارك في أعمال المؤتمر ما يقارب من 100 عضو من الدول العربية الأعضاء بجامعة الدول العربية ووزراء الصناعة والتجارة والاقتصاد في الكويت والسعودية والسودان وفلسطين وسلطنة عمان اضافة إلى 8 منظمات واتحادات عربية نوعية متخصصة وسفراء الدول العربية في نيودلهي.

كما شارك في اعمال المؤتمر حسب بيان صحافي اصدره اليوم السبت اتحاد رجال الاعمال العرب الذي يتخذ من عمان مقرا له، حوالي 120 رجل أعمال أعضاء باتحاد الغرف التجارية والصناعية الهندية، بحضور وزيرة التجارة والصناعة الهندية نيرمالا سيثارمان، ورئيسة الاتحاد الدكتورة جيوتسنا سورى.

ووفقا للبيان قال رئيس اتحاد رجال الأعمال العرب حمدي الطباع إن عقد المؤتمر يأتي في ظل تطورات اقتصادية دولية وإقليمية متغايرة وظروف عدم الاستقرار التي تسود بعض الدول العربية، فيما تعتبر الهند في مقدمة الاقتصادات العالمية التي تشهد تطورا ونموا متواصلا، مؤكدا أن الدول العربية تعتبر ثاني اكبر شريك تجاري للهند.

ولفت الطباع لضرورة مواجهة التحديات التي تعيق تنمية العلاقات العربية الاقتصادية مع الهند، مشيرا الى ان قيمة الاستثمارات العربية في الهند تبلغ حوالي 125 مليار دولار، فيما لا تتجاوز الاستثمارات الهندية في الدول العربية المختلفة 6 مليارات دولار.

وبين ان الميزان التجاري بين الهند والدول العربية يعاني من عجز لصالح الهند بقيمة 29 مليار دولار، داعيا الى البحث في سبل زيادة الصادرات العربية للهند من السلع ذات التنافسية النسبية مثل الفوسفات والبوتاس والأسمدة والمعادن الى جانب عدد كبير من السلع والمنتجات الاستهلاكية.

وأكدت سيثارمان أن المؤتمر الذي يعقد للمرة الرابعة يشكل فرصة لفتح آفاق جديدة للاستثمار والتجارة والخدمات بين الوطن العربي والهند، لافتة الى أن قصة نجاح النمو في الهند لا تكتمل دون الشراكة الحقيقة مع الأصدقاء العرب من خلال تطوير العلاقات الاقتصادية طويلة الأجل.

وحسب البيان تم على هامش الجلسة الافتتاحية توقيع مذكرة تفاهم بين اتحاد الغرف التجارية والصناعية الهندية واتحاد رجال الأعمال العرب، بهدف التعاون وتحفيز قطاعات الأعمال في التجارة والاستثمار ونقل التكنولوجيا والخدمات بين الاتحادين وأعضائهما، وبحث المعوقات والصعوبات الاستثمارية بين أعضاء الاتحادين والعمل على تذليلها من خلال الحكومات العربية والهندية.

من جهة أخرى التقى الطباع مع وزير الدولة للشؤون الخارجية الهندي فيكه سنجه حيث أطلعه على دور اتحاد رجال الأعمال العرب في تطوير وتكامل الاقتصاد العربي فيما بينها من جهة ومع التكتلات الاقتصادية العملاقة كالهند والصين واليابان والاتحاد الأوروبي.