اختتام دورة كونغ فو في الدرك

2012 11 27
2012 11 27

نظمت الأمانة العامة للاتحاد الرياضي لقوات الدرك اليوم حفلا بمناسبة اختتام فعاليات دورة الكونغ فو التأسيسية التي عقدتها الامانة.

وأكد المدير العام لقوات الدرك الفريق الركن توفيق حامد الطوالبة بحضور السفير الصيني والملحق العسكري الصيني في الاردن ان دخول هذه اللعبة ضمن اجندة الأمانة العامة للاتحاد الرياضي لقوات الدرك هو إنجاز جديد لها لما لهذه الرياضة من فوائد بدنية ونفسية وسلوكية تنعكس ايجاباً على منتسبي الجهاز.

وحث الخريجين على مواصلة التدريب وبذل المزيد من الجهد والعطاء للوصول الى مستوى متقدم خاصة أن هذه الرياضة تحتاج إلى استمرارية في التدريب .

وألقى الأمين العام للاتحاد الرياضي لقوات الدرك كلمة ترحيبية اشتملت على ايجاز عن انجازات الاتحاد والدورات التي يعقدها ونتائج منتخبات قوات الدرك.

وقدم الخريجون عرضاً في فنون اللعبة تخلله عرض للمدربين الصينيين ثم قدم فريق العروض الرياضية في قوات الدرك عرضاً في فنون الدفاع عن النفس لاقت استحسان الحضور واشادة من البعثة الصينية لما تميزت به من تناسق ورشاقة في الأداء عكست المستوى التدريبي المحترف لرجل الدرك.

وتأتي هذه الدورة ضمن تقوية أواصر التعاون المتبادل بين المديرية العامة لقوات الدرك والشرطة المسلحة الصينية.

وأشرف على تدريب المشاركين في الدورة اربعة من خبراء التدريب في الصين وخضع خلالها المشاركون لبرنامج تدريبي مكثف بمعدل ثماني ساعات يومياً وعلى فترتين صباحية ومسائية.

واشتمل البرنامج على اساسيات الكونغ فو وحركاتها الدفاعية والهجومية والقتال بالعصي اضافة الى قوانينها المعتمدة رسميا .

وخضع المشاركون في نهاية الدورة لاختبارات عملية من قبل لجنة الإشراف لاختيار المميزين تمهيداً لاخضاعهم إلى دورة تقدمية لتشكيل نواة لمنتخب قوات الدرك واعداد مدربين وتأهيلهم لمواصلة نشر اللعبة في مراكز التدريب المعتمدة في قوات الدرك .

وسلم الطوالبة في نهاية الحفل الشهادات الى الخريجين والجوائز لمستحقيها مثنيا على الجهود التي قدمت من قبل السفارة الصينية ممثلة بسفيرها والملحق العسكري فيها والمشرفين على التدريب لما قدموه من جهود كبيرة.

وحضر حفل التخريج نائب المدير العام لقوات الدرك ومساعدوه وعدد من كبار ضباط المديرية.