اختتام دورة لأصدقاء البيئة في الرصيفة

2012 12 23
2014 12 14

اختتمت اليوم الاحد في الجمعية الاردنية لحماية البيئة بالرصيفة دورة لأصدقاء البيئة والتي شارك فيها 45 مواطنا من كافة فئات المجتمع في محافظة الزرقاء . وقال مدير الادارة الملكية لحماية البيئة العميد المهندس احمد الطعاني ان الادارة تعاملت منذ بداية العام الحالي وحتى تاريخ الخامس عشر من هذا الشهر مع ( 54369 ) قضية بيئية ، كما انها بدأت منذ عام 2009 في تنظيم دورات لأصدقاء البيئة والتي بلغ عددها حتى الآن ثمان دورات . واوضح ان الادارة تحاول ايجاد مساعدين لها في الميدان بغية نشر الوعي البيئي من خلال نشطاء المجتمع المدني ، و الحد من المخالفات البيئية والحفاظ على بيئة نظيفة وخالية من التلوث ،تعكس ثقافة ووعي المواطنين الاردنيين . وبين ان هذه الدورة التي استمرت اربعة ايام بواقع 15 ساعة تدريبية ، اشتملت على نبذة تعريفية عن الادارة الملكية لحماية البيئة ، ومحاضرات نظرية حول التشريعات البيئية والمشاكل التي تهدد البيئة ، ودور وزارة المياه والري في الحفاظ على مصادر المياه من التلوث ، ودور وزارة الزراعة في الحفاظ على الحراج ، ودور المباحث البيئية ، اضافة الى دور وسائل الاعلام في تعزيز الوعي البيئي . ولفت ، الى ان الادارة ستوزع على المشاركين في الدورة بطاقات تبين انهم اصدقاء للبيئة، اضافة الى دفتر ضبوطات يخولهم تحرير المخالفات بحق المعتدين على البيئة، وتحويلها الى الادارة الملكية لاتخاذ الاجراءت الرادعة . واشار الى ان الادارة تعنى بتوزيع النشرات والبروشورات التوعوية وعقد المحاضرات والندوات التوعوية في المدارس والكليات والجامعات المختلفة والمؤسسات الخاصة ومنظمات المجتمع المدني لتعزيز الوعي والثقافة البيئية . وتم عرض مسرحية عن ضرورة التعامل مع البيئة بمسؤولية بعنوان ( محكمة البيئة )والتي حملت رسائل تثقيفية عن البيئة لامست وجدان وعقول الحضور ، ونالت اعجابهم . وفي ختام الاحتفال الذي حضره مدير شرطة الرصيفة العقيد زياد باكير ورئيس الجمعية خضر غانم وممثل بلدية الرصيفة محمود الصالح ، وزع العميد المهندس الطعاني الشهادات على المشاركين في الدورة .