اختتام ملتقى ” هويتي ..ذكرياتي..مستقبلي “

2013 03 11
2013 03 11

اختتم الملتقى الدولي للاجئات الفلسطينيات للحوار المفتوح أَعماله. شارك في الملتقى الذي استمر لمدة ثلاثة أيام متتالية حوالي ستون لاجئة فلسطينية من غزة و الضفة الغربية و الأردن. وزعت الوكالة الألمانية للتنمية الدولية (GIZ) و الاونروا الشهادات على المشاركات.

بمناسبة يوم المرأة العالمي الذي صادف يوم الجمعة 8 آذار 2013، قام مركز البرامج النسائية في مخيم الحصن بتنظيم الملتقى الدولى للاجئات الفلسطينيات للحوار المفتوح بتمويل من الوكالة الألمانية للتنمية الدولية (GIZ) وبالتعاون مع الأونروا. أتاح الملتقى الفرصة للاجئات الفلسطينيات لطرح العديد من القضايا الهامة وتزويدهن بالمساحة لاستكشاف مفهوم الهوية كلاجئات فلسطينيات ومناقشة دورهن في المجتمع وطرح رؤيتهن للمستقبل.

ان الحوار المفتوح الذي قامت به اللاجئات الفلسطينيات كان له عظيم الاثر في إثراء الحوار والعمل على بناء شبكات مستدامة تزيد من التعاون المستقبلي.

وعلى صعيد متصل وفي صباح نفس اليوم الاحد الموافق 10 آذار 2013 ، وبالنيابة عن عطوفة المهندس محمود العقرباوي مدير دائرة الشؤون الفلسطينية قام السيد نضال حداد بتدشين مبادرة “دارك احلى بالالوان” بحضور مديرة عمليات الاونروا  السيدة مارتا كولبرن والدكتورة ناتاليجا هيغ مديرة الوكالة الألماني للتنمية الدولية (GIZ).

بدأت الفكرة في صيف 2012، حيث اقترحت مجموعة من الشباب وكبار السن المتطوعين في مخيم الحصن إضافة مزيد من الألوان الى بيئة المخيم لإضفاء جوا من السعادة وتقوية الأواصر المجتمعية من خلال إشراك كافة الفئات في المخيم.

و تأتي مبادرة ” دارك احلى بالألوان” و الملتقى الدولي للاجئات الفلسطينيات للحوار المفتوح ضمن اطار مشروع “سويا لدعم القدرات” الذي تنفذه الوكالة الألمانية للتنمية الدولية والصندوق الثقافي للاجئين الفلسطينيين وسكان غزة بالتعاون مع الاونروا في الأردن.

منذ شهر أب 2012، عملت الوكالة الألمانية على دعم شباب اللاجئين الفلسطينيين في الأردن من خلال تحويل أفكارهم إلى واقع. فقامت الوكالة بتمويل الملتقى الدولي من ناحية و تزويد المخيم بالدهانات والجص والمعرفة الفنية من ناحية أخرى و تعمل الاونروا  ودائرة الشؤون الفلسطينية على توفير أماكن للاجتماع وتخزين للمواد وتزويد المعرفة الفنية للشباب.