اختتام منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات برعاية ملكية

2013 03 07
2013 03 07

حضر جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم الخميس، الجلسة الختامية لمنتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الاوسط وشمال افريقيا 2013 الذي ناقش على مدى يومين في قصر الملك حسين للمؤتمرات آليات تعزيز قطاع الاتصالات العربي وتحفيز الابتكار والإبداع في تكنولوجيا المعلومات ودمجها مع القطاعات الخدمية مثل الصحة والتعليم والإعلام. وشهد جلالة الملك في الجلسة اطلاق عدد من المبادرات لتطوير المحتوى الالكتروني العربي، وشراكات جديدة نتجت عن تفاهمات بين الشركات العالمية والإقليمية والمحلية المشاركة في المنتدى. وتم خلال المنتدى اطلاق مبادرات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتوقيع اتفاقيات بين شركات أردنية وعالمية تعمل في هذا القطاع، وإطلاق إعلان حرية الانترنت، وإعلان تحالف المرأة ومبادرات لتجسير الفجوة بين الجامعات وسوق العمل المحلي والإقليمي في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. حيث تم الاعلان عن احدى عشرة مبادرة تتعلق في تطوير المحتوى العربي على شبكة الانترنت، بإطلاق موسوعة عربية ومبادرة لربط الشركات المحلية العاملة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مع الشركات الأميركية، ومبادرة سيسكو للعلاج عن بعد، وإدخال الشركات الاردنية ضمن ترتيب الشركات العربية العاملة في مجال التكنولوجيا. كما تم إطلاق مبادرة لربط الشركات الاردنية العاملة في مجال التكنولوجيا مع المستثمرين المحتملين في السوق العالمية، وتوقيع اتفاقيات تعاون بين شركات محلية وشركات عالمية تعمل في هذا المجال. وشاهد جلالة الملك مادة فيلمية، تعكس التطورات التي شهدها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المملكة، والمبادرات التي تم اطلاقها في الاردن لزيادة القيمة المضافة للقطاع في الاقتصاد الوطني. كما عرض الفيلم للتطور الكبير الذي شهدته صناعة التطبيقات الالكترونية خصوصا في مجال الهواتف الذكية، والتي وضعت الاردن في مرتبة متقدمة بين دول الاقليم. وعرض عدد من المختصين، بحضور جلالة الملك، أبرز التوصيات التي توصل اليها المنتدى بخصوص تعزيز آليات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الوطن العربي والاستثمار بما يدعم اسهامات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في القطاعات الاقتصادية الاخرى. وأكدوا أهمية الإمكانيات التي يزخر بها الوطن العربي في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ودورها في التنمية المتسارعة التي يشهدها الإقليم، وأهمية الإستثمار والريادة وحضانة الاعمال في هذا القطاع. وابرزوا الفرص والتحديات التي يواجهها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث اعتبروا الحاجة إلى تطوير البيئة التشريعية للتجارة الالكترونية ونشاط الدفع الالكتروني وتوفير صناديق لدعم المشروعات ابرز التحديات، فيما اعتبروا التدريب المتخصص المتطور وتطبيقات الانترنت والموبايل وانتشار الانترنت وتطور المحتوى الالكتروني باللغة العربية من ابرز الفرص التي يشهدها القطاع ويجب تكثيف الاهتمام بها. وحضر الجلسة الختامية رئيس الديوان الملكي الهاشمي الدكتور فايز الطراونة ومدير مكتب جلالة الملك عماد فاخوري وعدد من الوزراء والمسؤولين. وكان المشاركون ناقشوا في المنتدى الذي عقد تحت شعار “ربيع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العربي: التحديات والفرص” واقع قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الوطن العربي وقصص النجاح التي تحققت ومدى الاستفادة من التجارب العالمية وما هي الاستراتيجيات المطلوبة لتطوير القطاع لاسيما في مجال الحوسبة السحابية واندماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاعات السياحية والصحة والتعليم والمرأة والطاقة والتجارة الإلكترونية. وتجول جلالة الملك في المعرض الذي اقيم على هامش اعمال المنتدى، واشتمل على منتجات وتطبيقات في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التي عرضتها شركات محلية وإقليمية وعالمية رائدة في هذا المجال. وشهد المنتدى إطلاق أول ويكيبيديا عربية من تاجي بيديا التابعة لمجموعة طلال ابو غزالة لتعزيز المحتوى العربي على شبكة الانترنت برفع 500 مليون معلومة عربية منقحة من مصادرتها الثقافية والتاريخية على شبكة الانترنت وتستهدف الاكاديميين والباحثين والقراء العرب . وتم اطلاق مبادرة لتجسير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الاردني مع السيليكون فالي من خلال مركز التوصيل والتشغيل (بلخ اند بلاي) الذي سيربط الاردن مع عدد من الدول حول العالم التي انشأت مثل هذه المراكز، حيث سيعطي قيمة مضافة عالية للشركات الاردنية وتمكينها من الدخول الى السوق الاميركية لغايات التطوير والاستثمار. كما تم اطلاق مبادرة سيسكو للعلاج عن بعد والتي بدأ تطبيقها في ثلاثة مستشفيات في المملكة وربطها مع مستشفى الامير حمزة لتقديم خدمات الاستشارات الطبية عن بعد للمرضى في مستشفى في البترا ومستشفى المفرق ما يعزز تكامل خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مع الخدمات الصحية. وشهد المنتدى توقيع اتفاقية بين جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات في الاردن “إنتاج” وبين اريبيا 500 لتصنيف الشركات الاكثر نموا على مستوى الوطن العربي باعتماد مؤشر لشركات القطاع على مستوى الوطن العربي باعتماد معايير فنية منها نمو الارباح في أخر ثلاث سنوات. وتم في المنتدى اطلاق “اعلان حرية الانترنت” من خلال المنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات “اجمع” الذي يؤكد أهمية حرية انتشار الانترنت في المنطقة العربية وإسهاماتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية ونشر الوعي بين افراد المجتمع وتسخيرها لتقديم الخدمات العامة. كما تم اطلاق “اعلان تحالف المرأة” التابع لـ “أجمع” لتأكيد أهمية مشاركة المرأة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على المستوى الاقليمي والعالمي، حيث تعد مشاركة المرأة العربية في هذا القطاع الأعلى بين القطاعات الخدمية الاخرى. وشهد المنتدى اطلاق المعهد الاردني لردم الفجوة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا والمعلومات بالتعاون بين انتاج ومؤسسة التمويل الدولية حيث سيتم العمل على تطوير وتنفيذ برامج للتجسير بين الجامعات ومخرجات التعليم والقطاع الخاص بحيث يتم تزويد الخريجين بالمهارات التي يحتاجونها وتأهيلهم للالتحاق مباشرة بسوق العمل المحلية والإقليمية والمساهمة بفعالية في توفير فرص عمل للخريجين وحل جزء من مشكلة البطالة. كما شهد منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا 2013 مبادرة استثمارية بين انتاج وانديفر في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتأسيس منصة لربط المستثمرين المحتملين مع الشركات العاملة في القطاع وكذلك توصيلهم مع بيوت وصناديق الاستثمار والشركات الناشئة، حيث تم البدء بالعمل بين 40 مستثمرا وشركات اردنية اثناء انعقاد المنتدى. وفي الجلسة الختامية تم الاعلان عن توقيع اتفاقية تعاون بين اويسس 500 وشركة مايكروسوفت”ميك اي تي” لدعم الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا المعلومات، وإطلاق إيمان سوبر كمبيوتر كأول منتج الكتروني صممه وطوره وانتجه خبراء اردنيون وطرحه بأسعار منافسه على مستوى المنطقة، وعن خدمة التحويل النقدي الدولي التابعة لمحفظة اورانج، ومجموعة مبادرات وخدمات من شركة امنية شملت دعم الشركات الاردنية الناشئة ونتائج تجارب الشركة على الجيل الرابع للانترنت والبوابة الدولية للربط على الشبكة العالمية وأطلاق مركز امن المعلومات الخاص بالشركة. يذكر ان المنتدى الذي بات يشمل منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، انطلق في عام 2002 في عمان بنسخة محلية تم تطويره الى نسخة عربية، وتنظمه جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات في الاردن “انتاج” بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات “إجمع”.