ادراج ميناء حاويات العقبة ضمن قائمتي جوائز لويدز للشرق الأوسط وشبه القارة الهندية

2015 12 03
2015 12 03

Environmentصراحة نيوز – أعلنت شركة ميناء حاويات العقبة، بوابة العالم إلى الأردن وما حوله، عن إدراجها ضمن القائمة النهائية لنيل اثنتين من جوائز لويدز للشرق الأوسط وشبه القارة الهندية للعام 2015، وهما جائزة “التميز البيئي” و”أفضل مشغل موانئ”.

  وكان اختيار شركة ميناء حاويات العقبة للتنافس على فئتي هذه الجائزة المرموقة التي ستعلن الشركات الفائزة بها خلال حفل سيقام في التاسع من كانون الأول الحالي 2015 في دبي، قد جاء نظراً لإسهاماتها البيئية الكبيرة، وتقديراً لأدائها العالي، واستثماراتها المستدامة، والتزامها المستمر بتطوير سلسلة التوريد اللوجستية في الأردن، والارتقاء بكفاءتها.

  وبهذه المناسبة، أعرب الرئيس التنفيذي لشركة ميناء حاويات العقبة، ييبي ينسين، عن فخره بحصول الشركة على ترشيحين ضمن جائزة لويدز، مؤكداً أنهما انعكاس للمكانة المتقدمة التي وصل إليها ميناء الحاويات من حيث الأداء والتطويرات المستمرة على كافة المستويات الإدارية والفنية والبشرية والتي رفعت سوية العمل ، ما أسهم في تقديم خدمات مميزة وآمنة وموثوقة واقتصادية وصديقة للبيئة، وبالتالي تعزيز مكانة مدينة العقبة كبوابة للخدمات اللوجستية في المملكة والمنطقة، هذا فضلاً عما أسهم به من تنشيط للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

ويذكر بأن جوائز قائمة “لويدز”، التي تشرف عليها هيئة مستقلة من المحكمين، تمنح جوائزها تقديراً للتفوق بالصناعة البحرية عن عدة فئات مختلفة عبر المناطق الرئيسية في العالم. وتعتبر شركة ميناء حاويات العقبة مشروعاً مشتركاً بين شركة “إي بي إم APM” لمحطات الحاويات الدولية وشركة تطوير العقبة، وذلك بموجب اتفاقية شراكة وقعت بين الطرفين في عام 2006 وتستمر لمدة 25 عاماً. وتعد شركة ميناء حاويات العقبة الخاصة الميناء الأردني الوحيد للحاويات والعمود الفقري لقطاع النقل اللوجيستي والشحن والاقتصاد الوطني والمحرك لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

وقد استطاع الميناء عبر سنوات عمله أن يكتسب شهرة كبيرة، حتى بات نموذجاً يحتذى به في مجال الأعمال المؤسسية كبيرة الحجم والتي تتمتع بقيادة حكيمة تولي النمو المستدام جُل اهتمامها وتركيزها، كما استطاع أن ينال العديد من الشهادات والجوائز التي كان من أهمها الشهادة البيئية الخاصة في نظام الإدارة البيئية المختصة بالموانئ “PERS” لتكون الأولى التي تنال هذه الشهادة على مستوى الشرق الأوسط والثانية فقط خارج أوروبا، وجائزة “لويدز” 2014 عن فئة أفضل الموانئ في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية؛ محتلةً آنذاك المركز الثاني، ومستحقة لقب ثاني مشغل موانئ لعام 2014.