ارباح البنك العربي ترتفع 15 بالمئة لنهاية أيلول

2013 10 26
2013 10 26

216صراحة نيوز –  ارتفعت ارباح مجموعة البنك العربي قبل الضريبة الى 1ر739 مليون دولار بنهاية الربع الثالث من العام الحالي، فيما بلغت الصافية بعد الضرائب 1ر559 مليون دولار بنسبة نمو 4ر15 بالمئة مقارنة مع 5ر484 مليون دولار للفترة نفسها من 2012.

وقال بيان اصدره البنك اليوم السبت، إن هذه “النتائج الايجابية” تأتي على الرغم من الظروف العامة غير المواتية في أكثر من منطقة من مناطق تواجد البنك العربي ورغم التذبذب في اسعار صرف بعض العملات الرئيسية.

وحسب البيان، فإن البيانات المالية للمجموعة تشير إلى تحقيق نمو في إجمالي التسهيلات الإئتمانية بنسبة 6 بالمئة لتصل إلى 2ر23 مليار دولار مقارنة مع 9ر21 مليار دولار كما في 30 ايلول من عام 2012.

وبلغت ودائع العملاء 33 مليار دولار مقارنة مع 4ر32 مليار دولار لفترة المقارنة ذاتها وبنسبة نمو بلغت 2 بالمئة.

وقال رئيس مجلس إدارة البنك العربي صبيح المصري أن هذه النتائج تؤكد قدرة البنك في المحافظة والاستمرار في اداءه القوي والمتميز الذي سجله خلال العام، حيث استطاع البنك وعلى الرغم من الظروف الإقليمية الصعبة من تحقيق نسب نمو جيدة في الايرادات المتأتية من العمليات التشغيلية والمحافظة على جودة محفظة التسهيلات الإئتمانية، ما انعكس ايجابا على مستوى المخصصات حتى نهاية الفترة.

واضاف أن هذه النتائج المالية تعكس قدرة البنك على التعامل مع الظروف والمستجدات بفعالية واقتدار نتيجة لاعتماد البنك على اسس مصرفية سليمة واتباعه لسياسات ائتمانية راسخة وحصيفة، معبرا عن ثقته الدائمة في قدرة البنك على الاستمرار بتحقيق المزيد من النجاح والنتائج الايجابية وتدعيم مركزه المالي وذلك بفضل المتابعة الحثيثة من إدارة البنك واتخاذها للإجراءات والاستراتيجيات المناسبة وكذلك الجهود التي يبذلها العاملون في البنك بمختلف مواقعهم وللثقة الكبيرة التي يوليها العملاء للبنك.

بدروه، اوضح المدير العام التنفيذي للبنك العربي نعمة صباغ أن النمو في الارباح الصافية قد تحقق نتيجة لنمو صافي الأرباح التشغيلية والتي اظهرت إرتفاعا في صافي الفوائد واستمرارا في ضبط المصاريف التشغيلية و التي انخفضت مقارنة مع 30 أيلول 2012.

واضاف أن النتائج المالية للبنك اظهرت تحسنا في أداء المجموعة حيث بلغت نسبة الكفاءة (المصاريف التشغيلية الى الايرادات التشغيلية) 4ر40 بالمئة مقارنة مع 6ر41 بالمئة، للفترة نفسها من العام الماضي.

وبين أن البنك ما زال مستمرا في المحافظة على نسبة السيولة كهدف إستراتيجي حيث بلغت نسبة صافي القروض إلى الودائع 8ر63 بالمئة، كما بلغت نسبة كفاية رأس المال للمجموعة 67ر14 بالمئة.