اسرائيل تتوعد السلطة الفلسطينية

2014 04 03
2014 04 03

62القدس المحتلة – صراحة نيوز – هدد الوفد الإسرائيلي المفاوض مع الجانب الفلسطيني بفرض عقوبات استثنائية على السلطة الفلسطينية بسبب توجهها للمنظمات الدولية التابعة للأمم المتحدة.

وأشارت صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم الخميس، إلى فشل لقاء الطوارئ الذي عقد ليلة أمس بين طاقمي المفاوضات الإسرائيلي والفلسطيني، حيث عجز الوسيط الأمريكي لمفاوضات السلام في الشرق الأوسط مارتن انديك عن تلطيف الأجواء بعد اصطدام الطرفين.

وقال رئيس الوفد الفلسطيني صائب عريقات: جئنا لإجراء المفاوضات ليس بصفتنا سلطة فلسطينية تسيطر اسرائيل على دخولها وخروجها من اسرائيل واليها، وانما باسم دولة فلسطين التي تعترف بها الأمم المتحدة من ناحية قانونية كدولة واقعة تحت الاحتلال، وهو ما أثار غضب الوفد الإسرائيلي ورئيسته وزيرة القضاء تسيبي لفني ودفعها إلى التهديد بفرض عقوبات على السلطة الفلسطينية بسبب أقوال عريقات وتوجه السلطة الفلسطينية وانضمامها إلى 15 جمعية ومنظمة تابعة للأمم المتحدة وذلك حسب صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم الخميس.

من جهته قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري خلال زيارته للجزائر أنه يجب على رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ان ينقذا عملية السلام من الانهيار، مؤكدا وجود حد لما يمكن ان تعمله الولايات المتحدة من أجل دفع الطرفين للتقارب من بعضهما بعض.

وقال كيري: يستطيع الشخص أن يتوسط، وأن يضغط، وأن يشجع، ولكن يجب على الطرفين أنفسهما أن يتقبلا القرارات والقضايا الأساسية، على نتنياهو وعباس أن يميزا دقة هذه المرحلة.