اسرائيل تدمر برج الظافر السكني

2014 08 24
2014 08 24

23جنيف – صراحة نيوز – أكد المرصد الأورومتوسطي مواصلة استهداف الاحتلال للمدنيين على نطاق واسع، فقام بشكل غير مسبوق خلال هذه الهجمة ومع غروب شمس اليوم السابع والأربعين للهجوم الإسرائيلي على غزة، بتدمير برج الظافر 4 السكني غرب مدينة غزة بشكل كامل بالطائرات الحربية الإسرائيلية، ويتكون البرج من 11 طابقا يحتوي على 44 شقة سكنية دمرت بالكامل ما أدى إلى إصابة 17 مواطنا معظمهم من الأطفال وتشريد عشرات العائلات التي كانت تسكنه.

وبيّن الأورومتوسطي أنّ هذه العائلات ستنضم إلى قائمة عشرات الآلاف من النازحين الذين يشكلون أكثر من ربع سكان القطاع والذين نزحوا من منازلهم إما بفعل تدميرها او استمرار التهديدات الإسرائيلية.

وأوضح المرصد أنّ هناك نحو (144) أسرة فلسطينية قضى كل أو أكثر من 3 من أفرادها منذ بدء الهجوم الإسرائيلي على غزة، حيث بلغ مجموع الضحايا من إفراد تلك الأسر أكثر من 750 فردا.

وعقّب المرصد على استهداف المدنيين قائلا: “ما من سبب يمكن أن يبرر عملية القتل المتعمد للمدنيين واستهدافهم واستهداف بيوتهم بهذه الصورة العشوائية والواسعة جدا. ما يجري هو مجزرة وجريمة حرب تخالف أبسط الأعراف الإنسانية والأخلاقية فضلاً عن القانونية”.

وأضاف الباحث القانوني في المرصد إحسان عادل: “من الواضح أن إسرائيل تسعى للانتقام من المدنيين في قطاع غزة من خلال إيقاعهم تحت العقاب الجماعي”. ورأى عادل “أن على الأمم المتحدة بأذرعها المختصة، ولا سيما مجلس الأمن، المسارعة في اتخاذ إجراءات فعالة بحق إسرائيل وبما يقود إلى محاكمة المسؤولين عن هذه التصرفات اللاإنسانية”.

إحصائية:

هذا ونشر المرصد الأورومتوسطي إحصائية مبدئية لحصيلة الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة ليوم السبت اليوم السابع والأربعين، وقال إن 12 فلسطينيا قتلوا بينهم طفلان وخمسة نساء، نتيجة غارات إسرائيلية على القطاع، وبهذا يرتفع عدد الضحايا الإجمالي حسب إحصائية الأورومتوسطي إلى 2100 قتيلاً، بينهم 535 طفلاً و298 امرأة.

أما عدد الجرحى في اليوم السابع والأربعين، فبلغ 42 جريحاً؛ تراوحت إصاباتهم بين متوسطة وطفيفة وخطيرة، بينهم 11 طفلا، و7 نساء، وبهذا يرتفع عدد الإصابات منذ بداية الهجوم إلى 10628 جريحاً، منهم 3214 طفلاً و2065 امرأة. وأشار المرصد إلى أن ثلث الأطفال الجرحى الذين تجاوز عددهم 3 آلاف جريح سيعانون من إعاقة دائمة.

ونفذ الجيش الإسرائيلي يوم السبت 242 هجمة؛ منها 192 هجمة صاروخية و21 قذيفة من سلاح البحرية، و29 قذيفة بالمدفعية، الأمر الذي يرفع عدد الهجمات التي نفذها الجيش منذ بدء هجومه على غزة إلى 59973 هجمة، منها 7690 هجوم صاروخي، 15673 قذيفة من البحرية، 36610 قذيفة مدفعية.

وواصلت القوات الإسرائيلية استهداف المنازل والمنشآت المدنية، بل ودخلت مرحلة جديدة من الاستهداف حين قامت بتسوية برج سكني من 12 طابقا بالأرض، وذكرت الإحصائية أنّ الاحتلال دمّر السبت 439 منزلا، 99 منزلاً منها دمرت بشكل كامل، و340 أخرى دمرت بشكل جزئي، وبذلك ترتفع حصيلة البيوت المهدمة منذ بدأ الهجمة إلى15671 منزل، منها 2276 بشكل كلي، و13395 بشكل جزئي، إضافة إلى عشرات آلاف المنازل المتضررة.

كما تحدث المرصد عن تضرر مسجد يوم السبت بشكل جزئي، ويرتفع بذلك عدد المساجد المستهدفة منذ بدء الهجوم إلى 151 مسجدا، دُمّر 57 منها بشكل كلي.

كما استهدفت القوات الإسرائيلية يوم السبت أربع جمعيات خيرية، ليرتفع بذلك عدد الجمعيات الخيرية المستهدفة الى قرابة 26 جمعية تقدم خدمات لقرابة مئتي ألف شخص.

وقال الأورومتوسطي أن عدد المشردين ارتفع الى قرابة النصف مليون مشرد (445,740)، غالبيتهم توزعوا على 90 ملجأ تابعا للأمم المتحدة.

وبحسب الأورومتوسطي؛ قدرت الخسائر الاقتصادية المباشرة وغير المباشرة التي لحقت بالقطاع إلى 3 مليارات و390 مليون دولار، نتيجة استهداف 324 مصلحة تجارية وصناعية وقصف المنازل ومحطات المياه ومعالجة المياه العادمة، والمقارّ الحكومية، والمدارس، وقوارب الصيادين، ومحطات ومحولات الكهرباء، والمراكز الصحية، والطرق وخطوط المياه والكهرباء، والأراضي الزراعية، والمؤسسات الأهلية، والمساجد والكنائس والقبور.