اسرائيل تعتدي على الحقوق الانسانية لفلسطينيين من سكان شرقي القدس

2016 01 12
2016 01 12

c1a6c4ecf23755537cda79427d41886bغزة – صراحة نيوز – أمينة زيدان

افادت مصادر في السلطة الفلسطينية ان اسرائيل ابعدت يوم ال7 من الشهر الجاري المواطنة الفرنسية السا بورت المتزوجة من صلاح حموري من سكان القدس الذي تم اطلاق سراحه في شهر تشرين الثاني 2011 ضمن صفقة شاليط بعد ان كان معتقلا منذ شهر اذار 2005 .

هذا واشارت المصادر الى ان السا الحامل في الاشهر المتقدمة تزوجت من حموري في غضون شهر ايار 2014 وكانت قد قدمت الطلب للحصول على وضع قانوني ضمن عملية لم شمل العائلات ولكن محكمة الاحتلال اصدرت قرارا اجبرها على مغادرة اسرائيل يوم ال7 من الشهر الجاري بدعوى تورط الزوجين في نشاط الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

ولكن جهات مقربة من العائلة من كفر عقب قرب مدينة رام الله نفت هذه الدعاوى مؤكدة انها تماثل المضايقات العنصرية التي يقترفها الاحتلال الاسرائيلي بحق سكان شرقي القدس عامة والاسرى المحررين المفرج عنهم ضمن صفقة شاليط خاصة والذين تم اعادة اعتقال البعض منهم بذرائع مختلفة منذ شهر تشرين الثاني 2011.

هذا واعربت هذه الجهات عن عدم ثقتها بالجهاز القضائي الاسرائيلي واكدت انها تنوي تقديم الاستئناف على هذا القرار المنتهك للحقوق الانسانية لسكان البلدة القديمة في القدس.