اشتباكات عنيفة في ريف اللاذقية الشمالي

2014 07 19
2014 07 19

145صراحة نيوز – اندلعت اشتباكات عنيفة  في ريف اللاذقية الشمالي , هذه الاشتباكات وصفت بالأعنف منذ ان حرر الجيش السوري بلدة كسب.

حيث قام الطيران السوري عدة غارات على قرى الدرة و بيت أبلق مما ادى لمقتل العشرات وجرح اخرين , كما قام بتدمير عدد من سياراتهم المحملة برشاشات ثقيلة  , وتحدثت المصادر ان اعداد كبيرة من القتلى من المسلحين جراء الغارات ومعظمهم من جنسيات غير سورية

وعلى طريق قريتي الروضة و ربيعه استهدف الطيران السوري رتلا للمسلحين مما ادى لتدمير الرتل بالكامل و مقتل كل من بداخله.

الاشتباكات العنيفة مازالت دائرة في غابات الفرنلق بين الجيش السوري و الفصائل المسانده له و المجموعات المسلحة و الاشتباكات تدور بينهم بالأسلحة الثقيلة, كما تم اكتشاف اماكن بعض من القناصين  التابعين للمجموعات المسلحة  وتم  استهدافهم و قتلهم  جميعا.

اما في قرية غمام  رصدت قوات الجيش السوري مجموعة مسلحة وتم استهداف هذه المجموعة  بالمدفعية السورية مما ادى لتدمير عدد من السيارات المحملة برشاشات ثقيلة و مقتل العشرات من المسلحين.

كما استهدف الطيران السوري قرى دير حنا و الدغيمشية  و السكرية والتي ينطلق منها الصواريخ و القذائف باتجاه مدينة اللاذقية  و دمرت عدد كبير من منصات اطلاق الصواريخ

اما في قرية قسطل عيدو استهدفت المدفعية السورية عدة اوكار للمسلحين و تم تدمير مستودع للأسلحة و الصواريخ و مقتل عشرات المسلحين و جرح اخرين

كما استهدف الطيران السوري بعدة غارات على مراكز المسلحين  من جبهة النصرة في قرى جبل التركمان مما ادى لمقتل العشرات و جرح آخرين و تدمير معداتهم و ألياتهم

وفي سياق أخر , قامت وحدات من قوات الجيش السوري بالتعاون مع الفصائل المسانده لها بدأت بعملية تطهير قرية نبع المر و تدور اشتباكات عنيفة هناك و قوات الجيش تقصف أوكار المسلحين في القرية بالمدفعية والطيران مما ادى لمقتل العشرات و تدمير عدد من سياراتهم المحمله برشاشات ثقيلة و تدمير مستودع يحوي صواريخ محلية الصنع , وعرف من بين القتلى : / محمود منلا – خليل برهان خربوطلي – أحمد قره موسى – رضوان التازي  مغربي الجنسية –  أبراهيم شريقي – حسن قره حسن / .

كما استهدفت المدفعية السورية أوكار المسلحين في قرى دورين و المارونيات و الكوم مما ادى لوقوع أصابات مباشرة في صفوف المسلحين و تدمير عدد من ألياتهم المحملة برشاشات ثقيلة

ومن جهة اخرى وقعت اشتباكات عنيفه جدا في قرى عطيرة، الكبير و الزاهيه و تتحدث الأنباء عن أن اندلعت الاشتباكات عندما بدأ الجيش السوري و الفصائل المسانده بأقتحام هذه القرى الأستراتيجة لإعادة السيطرة عليها , ولا أنباء مؤكده اذا قد تم اعادة السيطرة على برج زاهيه أو لا فالمعلومات متضاربه حتى الأن.

كما تابعت وحدات من القوات المسلحة بالتعاون مع الفصائل ألمسانده لها عملية تطهير قرية ربيعه التي تعد واحده من اكبر معاقل المسلحين في ريف اللاذقية بعد بلدة سلمى. و استهدف الجيش السوري بالمدفعية الثقيلة أوكار المسلحين في ربيعه مما ادى لمقتل العشرات و جرح أخرين , و هرب الكثير من المسلحين منسحبين من المعركة بأتجاه الحدود التركية كما أستهدف الطيران السوري ارتال المسلحين في القرية و دمرها و مقتل كل من بداخلها.

كما اطلقت المجموعات المسلحه عدة قذائف هاون على قوات الجيش السوري المتمركزين على النقطه 45 , ولكن حسب المصادر لا توجد اي اضرار مادية او شهداء.

كما أطلق المجموعات المسلحة عدد من صواريخ غراد على مدينة اللاذقية جميعها سقطت على بلدة مشقيتا المتاخمه للمدينه والتي تبعد دقائق قليله عن وسط المدينه , ولكن جميع الصواريخ سقطت في اراضي فارغه مما أدى لأشتعال النيران في الأحراش , حيث عمل الأهالي و قوات الدفاع المدني على أطفاء هذه النيران.

وفي سياق اخر تسمع سيارات الأسعاف تدخل المدينه لنقل الجرحى الى المشافي , وذكرت بعض المصادر عن أرتقاء عدد من عناصر الجيش السوري شهداء خلال المعركة الدائره في ريف الشمالي للمدينه. أما عن المدينه لا توجد اي احداث امنيه و الحياة طبيعية.

تحت المجهر نيوز