اشهار برلمان الظل

2013 02 12
2014 12 14

تم مساء الثلاثاء اشهار برلمان الظل بمشاركة مجموعة من الشخصيات الاردنية التي اصدرت بيانا استعرض اهداف وغايات البرلمان .

وتاليا نص البيان في هذا اليوم نعلن اللجنة التحضيرية لبرلمان الظل إلى شعبنا الأردني أننا قد عزمنا وبعد الاتكال على الله ، إعلان اشهار برلمان الظل الأردني الذي عمل على إطلاقه عدد من الشخصيات الأردنية ليكون منارة في مسيرة الديمقراطية الأردنية التي  يعمل من أجلها كل الأردنيين في سبيل تحقيق الحرية والعدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص والمواطنة والمساواة والتزام تام بالدستور الأردني.

إن برلمان الظل هو هيئة رقابية شعبية تضم شخصيات علمية وثقافية وفكرية وسياسية ومجتمعية ذات كفاءة وقبول شعبي ، ومن مشارب فكرية وسياسية وحزبية متنوعة ومؤسسات مجتمع مدني وشخصيات اعتبارية تسامت عن انتماءاتها الحزبية والجهوية والفئوية لتنخرط في صفوف هذا البرلمان الأردني لإكمال الصورة الجميلة والمتكاملة للديمقراطية الأردنية.

وبرلمان الظل الأردني هو إئتلاف شعبي تطوعي ديمقراطي بموجب الدستور الأردني يعزز من حقوق للمواطن الأردني في ممارسة حرية الرأي والتعبير وإشراك المواطنين في المسؤولية الوطنية ، وقد جاء متناغما مع رؤى خطاب العرش أمام مجلس الأمة الذي أكد ( أن تطور آلية التشاور تعتمد على تقديم العمل الحزبي والبرلماني الذي يؤدي إلى ظهور ائتلاف برلماني على أسس حزبية يتمتع بالأغلبية وينبثق عنه الحكومة ، ويقابله ائتلاف برلماني معارض يمارس الدور الرقابي لحكومة الظل) .

حيث يهدف تشكيل برلمان الظل الأردني إلى التعبير عن مطالب الأردنيين في الحرية والعدالة الاجتماعية والمساواة والحريات العامة وتكافؤ الفرص ، مما يسهم في بناء منظومة للنزاهة والشفافية يشكل ضمانة حقيقية للحقوق الوطنية من خلال تقديم الرأي والنصح في مشاريع القوانين والتقدم بالاقتراحات والتوصيات والقوانين ومناقشتها مع كافة السلطات .

حيث تؤدي إلى مخرجات جديدة بمعايير تساعد على رقابة السلطتين التشريعية والتنفيذية بهدف الارتقاء بدورها في خدمة المواطنين والصالح العام التي تمثل حالة تكميلية لصورة التمثيل الشعبي.

ويضم برلمان الظل الأردني الشخصيات التي تحظى باحترام المواطن الملتزم بالقوانين والقواعد الأخلاقية ومستعد لتحمل المسؤولية والقيام بواجبه الدستوري والقانوني , والمتحيزون لضميرهم كونهم أردنيون يحملون المواطنه الأردنية ومتمتعين بحقوقهم الدستورية والمدنية ، وغير محكومين بجنحة أو جناية مخلة بالشرف ومن ذوي الحضور في مجتمعاتهم .

يلتزم برلمان الظل بمواقفه اتجاه السلطتين التشريعية والتنفيذية من حيث القرارات والقوانين التي تتخذ لتكون في خدمة المواطن وتعمل على تعزيز حرياتهم  .

ويؤكد برلمان الظل الأردني انه مع مكافحة الفساد والفاسدين وتحقيق العدالة من خلال القوانين والعمل على أن يكون القضاء هو الفيصل والحكم في حل القضايا التي تحمل شبهات فساد.

يؤكد برلمان بأنه ذو حركة مستمرة مهما كانت التحديات وصولا إلى الاهداف المنشودة في تحقيق العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص لجميع المواطنين.

وبرلمان الظل أبوابه مشرعة امام المواطنين الاردنيين لتلقي كافة ملاحظاتهم وشكواهم أيا كانت ، على أن يعمل على إيصالها إلى الجهات المعنيةفي السلطتين التشريعية والتنفيذية.

كما يرى برلمان الظل أن المرأة ممثلة بشكل قوي وواسع في البرلمان ومجتمع الشباب، بما يضفي عليه مصداقية وشفافية في المساواة بين الجميع.

وإن العشائرية يجب أن يكون لها دور هام وفعال في بناء المنظومة البرلمانية والديمقراطية الأردنية إلى جانب كافة القوى في الفعاليات في المجتمع الأردني