اصابة العشرات في بورسعيد واغلاق ميدان التجرير في القاهرة

2013 03 03
2013 03 03

اصيب العشرات في مواجهات بين رجال الشرطة والاهالي بمدينة بورسعيد المصرية فيما اغلق متظاهرون ميدان التحرير بوسط القاهرة . وقالت وزارة الصحة المصرية ان 189 شخصا اصيبوا بكسور وإختناقات جراء الإشتباكات التى وقعت امام مبنى مديرية الأمن بمحافظة بورسعيد. وكانت الاشتباكات قد نشبت اليوم بين رجال الامن والاهالي بعد علمهم بنقل ابناء لهم متهمين في احداث قضية ستاد بورسعيد التي راح ضحيتها 73 شخصا. وقالت وزارة الداخلية انه فى إطار حرص الوزارة على توفير الأمن والسكينة لكافة المواطنين خاصة المقيمين بمنطقة سجن بورسيعد، قرر وزير الداخلية نقل السجن من موقعه. وقال المصدر إنه تم اليوم نقل 39 من المتهمين في أحداث مباراة الأهلي والمصرى، إلى سجون خارج المدينة، وسيتم نقل باقي السجناء تباعًا وفق خطة تم إعدادها تمهيدًا لإخلاء السجن على أن يتم إنشاء سجن جديد في موقع مناسب. وفي وسط القاهرة اغلق معتصمو التحرير الميدان مرة اخرى مساء االيوم بعد ان كانت قوات الشرطة قد اعادت فتحه في وقت سابق واشعل المعتصمون النيران في اطارات السيارات كما انتقلت الاشتباكات الدائرة بين قوات الأمن والمعتصمين بميدان التحرير إلى الشوارع المتفرعة عنه . وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية ان مجموعة من المتظاهرين قامت بالتعدي علي إحدى سيارات الترحيلات التابعة للشرطة في ميدان عبد المنعم رياض القريب من ميدان التحرير ، حيث تم الاعتداء علي أفراد الحراسة وتهريب المتهمين وقادوا السيارة إلى ميدان التحرير وأشعلوا بها النيران.