اضراب يشل ميناء الحاويات والمحادين يتوعد

2014 10 14
2014 12 14

32

العقبة – صراحة نيوز – بدأ عمال ميناء حاويات العقبة مساء أمس الاثنين بتنفيذ اضرابا مفتوحا هو الثالث خلال العام الحالي والذي يأتي احتجاجا على عدم تنفيذ القرارات التي تم الاتفاق عليها في اعقاب الاضراب السابق الذي تم تنفيذه في شهر ايلول المنصرم وتم تعليقه على أمل ان تصل ادارة الشركة الى تفاهمات مع ممثلي العمال .

وقام العمال المضربين باغلاق كافة ابواب الدخول والخروج الى ميناء الحاويات وكذلك عنابر البواخ واخراج الشاحنات من ساحة الميناء مؤكدين انهم لن يتراجعوا عن اضرابهم الى ان تلتزم ادارة الشركة بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه .

وفي تصريح صحفي أكد الناطق الاعلامي محمد مطيلة عضو النقابة العامة ان الاضراب سيكون شاملا لجميع العمال والموظفين .

واضاف ان العمال اضطروا الى ذلك نتيجة عدم التزام الشركة بتنفيذ القرارات التي تم الاتفاق عليها في اعقاب تعليق الاضراب السابق مؤكدا بانه لا تراجع وان حركة المناولة توقفت تماما وستبقى لحين الاستجابة لمطالب العمال لافتا في ذات الوقت ان الاضراب لن يشمل أغذية الاطفال والأدوية وتلك التي تخص مؤسسات المجتمع المدني  .

من جهته قال رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة رئيس مجلس ادارة ميناء حاويات العقبة الدكتور كامل محادين ان الاضراب غير قانوني وغير شرعي وفق ما نقلته عنه وكالة الانباء الاردنية ( بترا )

ولفت المحادين ان هناك مفاوضات جارية منذ مدة بين نقابة العاملين في الميناء والادارة تحت مظلة وزارة العمل من دون ان يعطي اية توضيحات بشأن ما قاله ممثل النقابة مطيلة  ان الشركة لم تلتزم بتنفيذ القرارات التي تم الاتفاق عليها .

واضاف ان اعلان الاضراب من قبل النقابة في مثل هذا الوقت الذي ما زالت فيه المفاوضات جارية يعد امرا غير قانوني داعيا العمال الى العودة الى مواقع عملهم .

وتوعد محادين العمال المضربين بأن السلطة ومجلس ادارة الميناء لن تقف متفرجة وانها ستلجأ الى كافة السبل والبدائل لكي لا يتوقف العمل في ميناء الحاويات

وقال ان اي محاولة اعاقة لمثل هذه الجهود ستواجه وفقا لما نصت عليه الانظمة والتعليمات وان محاولة اختطاف وتوقيف اعمال الميناء من قبل اي جهة ستواجه بكل حزم من قبل الادارة.