اطلاق اول اكاديمية لحوسبة الرعاية الصحية في الاردن

2015 05 31
2015 05 31
Hakeem During the event* د. فراج: الاكاديمية تشكل اضافة هامة لمبادرات “الحوسبة الصحية”

* عدوان: تكامل القطاعين الصحي والتقني في خدمة المرضى والمراجعين

عمان – صراحة نيوز – اطلقت شركة الحوسبة الصحية اليوم أكاديمية “حكيم”، كمبادرة جديدة للشركة بهدف تعزيز عمل القطاع الصحي في الأردن.

وقال رئيس مجلس ادارة شركة الحوسبة الصحية الدكتور رامي فراج في حفل اطلاق الاكاديمية: “منذ بداية تأسيس شركة الحوسبة الصحية وهي تهدف الى تطوير مهارات العاملين في القطاع الصحي، حيث وجدنا ان أفضل طريقة لذلك تأسيس ذراع متخصص في تطوير المهارات المختلفة”.

وستقوم الأكاديمية بتعريف وتدريب طلاب الجامعات بنظام VistAوالذي يعتبر لبنة الأساس في برنامج حكيم، إضافة الى دورها الهام في تحفيز الجامعات على تطوير مناهجها التعليمية لتتلائم مع حوسبة القطاع الصحي والتطورات الجديدة في مجال المعلوماتية الطبية.

وأضاف: “إن مبادرة أكاديمية حكيم ستشكل إضافة هامة الى المبادرات التي تديرها شركة الحوسبة الصحية، والتي تضم: البرنامج الوطني لحوسبة القطاع الصحي (حكيم) ومكتبة الأردن الطبية الإلكترونية (عِلم) وأكاديمية (حكيم) والمبادرة الأردنية للمعلوماتية الطبية “.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لشركة الحوسبة الصحية رامي عدوان: تؤمن الشركة ان توفير البنية التحتية التكنولوجية في خدمة القطاع الصحي لن تكون كافية لتحقيق الأهداف المنشودة، إذ ان عامل رأس المال البشري يعتبر الأهم في هذا القطاع، من هنا أخذت الشركة على عاتقها تعزيز المهارات التقنية للكوادر الطبية”.

وزاد أن الأردن يعتبر تطويع التقنية في خدمة القطاع الصحي أولوية هامة، بهدف توفير أقصى درجات الرعاية الصحية للمواطنين والمراجعين، إذ يعتبر القطاع الصحي الأردني من الأفضل على صعيد المنطقة.

وأوضح ان الأكاديمية ستقوم بتطوير وتدريب الخبرات الأردنية في مجال المعلوماتية الطبية، خاصة الطلبة الخريجين المهتمين في هذا المجال حيث تركز إهتمامها على طلبة تكنولوجيا المعلومات والطب والخدمات الطبية المساندة وطلاب الهندسة الطبية الحيوية، بالإضافة إلى دورها الرئيسي في تطوير مهارات كوادر الشركة سواء فيما يتعلق بالتدريب المستمر على برنامج حكيم أو حتى المهارات الأساسية الأخرى للموظفين.

وأكد عدوان أن ما حققته شركة الحوسبة الصحية خلال السنوات الماضية يعتبر دافعاً قوياً ونموذجاً للمنطقة العربية، حيث أصبح هناك علاقة تكاملية بين القطاع الصحي والتقني، عدا عن البنية التحتية التقنية الموجودة في المملكة والتي تسهل من تطبيق مبادرات الشركة المختلفة.

ووقّعت الأكاديمية إتفاقيات تعاون مؤخرا مع مركز يورك شير للمعلوماتية الطبية في جامعة ليدز لتطوير برامج تدريب على المعلوماتية الطبية ليتم توفيرها للكوادر الطبية للاستفادة منها، إضافة الى توقيع إتفاقية للتعاون مع كلية الأميرة سلمى في جامعة آل البيت، بهدف تقديم عدد من المواد المتخصصة في المعلوماتية الطبية لطلاب السنة الثالثة والرابعة في كلية التمريض.

بدوره ألقى الأستاذ المشارك في جامعة ليدز الدكتور مهند العجلاني محاضرة حول المعلوماتية الطبية، مشيراً الى أهمية نشرها في المؤسسات الصحية المختلفة خاصة في منطقة الشرق الأوسط، وأوضح أنه رغم وجود عوائق لتطبيق برامج المعلوماتية الطبية في المؤسسات الصحية في الشرق الاوسط، إلا أن فوائدها المرجوة تستحق من الجميع العمل وتخطي هذه التحديات لتحقيق الفوائد المرجوة على صعيد القطاع الصحي من جهة والمرضى والمراجعين من جهة أخرى.

وأشاد بما وصلت اليه المعلوماتية الطبية في الأردن، حيث استطاعت شركة الحوسبة الصحية وضع الأردن في مصاف الدول المتقدمة فيما يتعلق بحوسبة القطاع الصحي.

هذا وألقت الدكتورة سوزن كلمب من مركز يورك شير للمعلوماتية الطبية في جامعة ليدز، محاضرة متخصصة بالمعلوماتية الطبية في “ليدز” والدروس المستفادة خلال 30 عاما.

وحضر الرئيس التنفيذي لشركة OSEHRA الدكتور سيونغ مون حفل إطلاق أكاديمية حكيم.

eeeeeeeeeeee