اعتماد شهادة المنشأ للمنتجات المصنعة في العقبة

2016 03 30
2016 03 30

56fc0218a284eالعقبة – صراحة نيوز – ثمن رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور هاني الملقي قرار مجلس الوزراء القاضي باعتبار المنتجات المصنعة في العقبة بضائع ذات منشأ اردني الامر الذي يتيح حرية تصدير هذه المنتجات الى الاسواق العربية والدول التي ترتبط مع الاردن باتفاقيات تجارة حرة.

واكد ان هذا القرار سيؤدي الى استقطاب المزيد من المصانع الى العقبة وتحريك العجلة الاقتصادية والصناعية بسبب هذا الحافز الذي يمنح المستثمرين فرصة اكبر باختيار العقبة لصناعاتهم والاستفادة من الاعفاءات الجمركية والحوافز والميزات التي توفرها ما يسهم بتفعيل المصانع الموجودة واستقطاب اخرى وتحقيق القيمة المضافة لها والحصول على المواصفة الاردنية التي تحظى بثقة العالم مثلما سيشكل دعما لانشاء الصناعات المختلفة والتي تخلق فرص عمل متنامية وتوفر المزيد منها ما سينعكس ايجابيا على الوضع الاقتصادي للسكان.

وقال ان اتخاذ هذا القرار جاء بعد مباحثات السلطة ومجلس الوزراء الموقر واستنادا الى احكام المواد 27 و37 من قانون منطقة العقبة الاقتصادية الذي اعتبر دخول البضائع من المنطقة الاقتصادية الى المنطقة الجمركية ” اراضي المملكة” من منتجات المصانع المقامة في المنطقة الاقتصادية والتي تحقق شروط المنشأ الاردني معفاة من الرسوم الجمركية المتحققة على المنتج النهائي.

ونوه الملقي الى ان منتجات منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والتي تحقق شروط المنشأ الاردني ستتمتع بعد قرار مجلس الوزراء بكافة الاعفاءات والامتيازات عند دخولها لاراضي المملكة من العقبة وايضا عند دخولها الى كافة الدول التي ترتبط مع المملكة باتفاقيات تسهيل التجارة شريطة تحقيق شروط شهادة المنشأ وتنظيم بيان جمركي وفق احكام قانون الجمارك وان يستوفى على البيان الجمركي من هذه المنتجات ضريبة المبيعات في حال دخولها لباقي اراضي المملكة من العقبة وفقا لاحكام قانون الضريبة على المبيعات.

واوضح ان قرار مجلس الوزراء انهى هذه الاشكالية التي كانت منذ تأسيس المنطقة الخاصة تشكل تحديا امام جلب الاستثمارت الصناعية الى العقبة، وارجع ذلك الى الخلط ما بين مفهومي المنطقة الخاصة والمنطقة الحرة على الرغم من تمتع المنطقة بمدن صناعية مؤهلة قادرة على احتضان اكبر الصناعات اضافة الى موقع العقبة الجغرافي والذي يمكن من استغلال هذا الموقع المهم استراتيجيا لتصنيع المنتجات وتصديرها من العقبة الى مختلف دول العالم.