اغتصب خالته واسقطت حقها الشخصي فخُفض الحبس من 25 عاما الى النصف

2015 10 03
2015 10 03

imgid124840صراحة نيوز – أيدت محكمة التميز حكما اصدرته محكمة الجنيات الكبرى بحبس شاب في الثلاثين من عمر  12 سنة ونصف بجناية الاعتداء الجنسي على احد محارمه .

وفي التفاصيل ان شاب استغل وجود خالته لوحدها في منزلها ولكونه ابن شقيقتها ومحرما عليها حرمة دائمة سمحت له بالدخول واذا به في حالة سكر شديد, فيقوم بمهاجمتها كوحش مفترس ويقوم باغتصابها عنوة.

وقام المتهم بتهديدها في حال اخبارها أحداً من اهلها وقد اسفر فعله عن حملها حيث وضعت مولودة انثى وهنا افتضح امره واحيل للمحاكمة.وجرمته محكمة الجنايات الكبرى بجناية الاغتصاب طبقا للمادة 292/1/أ وقررت تشديد العقوبة بحقه واضافة ثلث العقوبة لتصبح عقوبته الاشغال الشاقة المؤقتة مدة خمسة وعشرين عاما, ولاسقاط الحق الشخصي عنه حيث ذكرت المجني عليها لدى المدعي العام بانها لا تشتكي على ابن شقيقتها الذي اغتصبها حيث اعتبرت المحكمة اسقاطها لحقها الشخصي سببا من الاسباب المخففة التقديرية لتصبح عقوبته الاشغال الشاقة المؤقتة مدة اثنتي عشرة سنة ونصف.

وايدت محكمة التمييز الحكم مؤكدة انه جاء مستجمعا لمقوماته القانونية ومحمولا على اسبابه ومستوفيا لجميع الشروط القانونية واقعة وتسبيبا وعقوبه وصادراً عن محكمة مختصة ذات ولاية بمثل هذه الجرائم وانه لا يشوبه اي عيب من العيوب التي تستدعي نقضه.واضافت في قرارها ان العقوبة تقع ضمن الحد القانوني لمثل هذه الجرائم ليكتسب بذلك الحكم الدرجة القطعية.