افتتاح المؤتمر العربي الدولي الثالث لضمان جودة التعليم العالي في جامعة الزيتونة

2013 04 02
2013 04 02
افتتح وزير العمل ووزير النقل الدكتور نضال القطامين اليوم الثلاثاء فعاليات المؤتمر العربي الدولي الثالث لضمان جودة التعليم العالي في جامعة الزيتونة الأردنية. ويهدف المؤتمر الذي تنظمه جامعة الزيتونة الأردنية، بالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية والأمانة العامة للمؤتمر العربي الدولي،لضمان جودة التعليم العالي التي تستضيفها جامعة الزرقاء الخاصة إلى إبراز أهمية ضمان جودة التعليم العالي وأثره في تطوير الجامعات العربية والارتقاء بها. واكد الدكتور القطامين اهمية ضمان جودة التعليم العالي العربي الذي يرتهن أساساً إلى التعلق بالعمل، والإجادة فيه، وينتج عنه التطور والازدهار،مضيفاً أن العنصر البشري هو الركيزة الأولى المستهدفة في موضوع هذا المؤتمر، فباستقامته يستقيم المجتمع وينمو ويزدهر. وأضاف ان الوزارة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بمخرجات التعليم العالي، لأنّ التنافس على أشده في زمن تعزّ فيه فرص العمل، وان ضمان الجودة هو السمة الرابحة في هذا التنافس. وشدد الدكتور القطامين على الاساليب التدريسية والبحثية وخدمة المجتمع لمعايير ضمان الجودة، ليظل الخريج الأردني قادراً على التنافس في الحياة العملية المحلية والإقليمية والعالمية. وبين رئيس اتحاد الجامعات العربية الدكتور سلطان أبو عرابي العدوان انه أصبح لزاما على أصحاب القرار في وزارات التعليم العالي في الوطن العربي الارتقاء بمؤسسات التعليم العالي والاهتمام بتطبيق مفاهيم الجودة الشاملة واعتماد معايير علمية رصينة لتقويم آداء الجامعات وبرامجها الأكاديمية. وقال ان مجلس ضمان الجودة والاعتماد في اتحاد الجامعات العربية يعد أحد الركائز الأساسية لتطوير وإصلاح البرامج الأكاديمية للتعليم العالي في الوطن العربي،معبرا عن امله ان تؤخذ المخرجات والتوصيات بعين الاعتبار وتكون عظيمة الأثر. واضاف ان رسالة اتحاد الجامعات العربية ركزت على تحقيق النهوض بالتعليم الجامعي والعالي وتفعيل التكامل بين الجامعات العربية لإعداد الإنسان القادر على خدمة أمته العربية والحفاظ على وحدتها الثقافية والحضارية وتنمية مواردها البشرية بما يحقق تطلعاتها. من جهة اخرى قال رئيس جامعة الزيتونة رئيس المؤتمر الدكتور رشدي حسن ان جامعة الزيتونة الأردنية تحرص على أن تكون من الجامعات التي تعطي ضمان جودة التعليم العالي الأولوية في رسالتها وفي رؤيتها وأهدافها، وانها قامت ببناء نظام ضمان الجودة منذ ثلاث سنوات،مستندة في ذلك إلى معايير نظام ضمان الجودة والمحاورة الأساسية التي أقرتها هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الأردنية المستندة إلى المعايير العالمية. وقال رئيس جامعة الزرقاء الدكتور يوسف أبو العدوس ان جامعة الزرقاء تواصل تقدمها وتتابع مسيرتها تحسيناً وتطويراً وفق أعلى المعايير، وأجود المواصفات وان جامعة الزرقاء تعتبر أول جامعة أردنية تتقدم للحصول على شهادة الضمان والجودة الأردنية، وفازت بالمراتب الأولى والمتقدمة في مجالات علمية وبحثية، ووانها ستستمر في هذه المنهج الذي يخلق الابداع لدى الباحثين. ويناقش المؤتمر الذي يستمر لمدة ثلاثة ايام 83 بحثاً علمياً محكماً في مجال جودة التعليم العالي،وأثرها على تنافسية الجامعات، مقدمة من باحثين من الأردن والدول العربية والأجنبية. ويتضمن المؤتمر عقد ورشتي عمل تتناولان موضوعات أنظمة الجودة، ومعايير إعداد دراسات التقييم الذاتي للجامعات، يشرف عليها مجموعة من الخبراء والمختصين في هذا المجال. يشار الى ان المؤتمر العربي الدولي لضمان جودة التعليم العالي هو مؤتمر عربي دولي محكم متخصص في جودة التعليم العالي، يعقد سنوياً في إحدى الجامعات العربية يلتقي فيه الباحثون والمتخصصون من الجامعات العربية والأجنبية، لمناقشة محاور هذا الحقل المهم، الذي فرض نفسه في ظل العولمة والانفتاح العالمي.