افتتاح توسعات مرافق مبنى المسافرين الأول في مطار أبو ظبي

2015 03 16
2015 03 16

1صراحة نيوز – أنجزت مطارات أبوظبي أمس عمليات التوسعة في مبنى المسافرين الأول في مطار أبوظبي، والتي تشمل إضافة مرافق وخدمات مختلفة لرفع الكفاءة التشغيلية بالمباني والطاقة الاستيعابية للمطار وتسهيل انسيابية حركة الركاب بهدف مواكبة النمو في عدد المسافرين المتوقع أن يصل إلى نحو 24 مليون مسافر بنهاية العام الحالي.

وتشكل التوسعات جزءاً من برنامج تعزيز الطاقة الاستيعابية التي تقوم بها مطارات أبوظبي قبل افتتاح مبنى المطار الجديد في عام 2017، وبكلفة تصل إلى 1,5 مليار درهم، وذلك لمواجهة النمو المتزايد في أعداد المسافرين في مباني المطار الحالية.

أكد معالي علي ماجد المنصوري، رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي أمس خلال افتتاح المرافق الجديدة بحضور أعضاء من مجلس الإدارة: «أهمية اكتمال هذه المرحلة من برنامج تعزيز وزيادة الطاقة الاستيعابية في المطار، الذي يهدف إلى التأكد من أن مطار أبوظبي الدولي قادر على التعامل مع النمو المتزايد في أعداد المسافرين». وأضاف: «ابتداء من اليوم، سيتمتع المسافرون بتجربة سفر كاملة أكثر راحة وسهولة في المبنى رقم 1، حيث تقدم التحسينات وسائل مبتكرة لضمان تجربة سفر مميزة للمسافرين».

وأضاف معاليه: «لدينا العديد من المبادرات والمشاريع المستقبلية التي تهدف إلى تطوير وتحسين البنية التحتية الحالية، ضمن هدفنا في أن نصبح مركزاً عالمياً للنقل الجوي، ولذلك نحرص على التأكد من أن جميع مراحل السفر عبر مطار أبوظبي الدولي ومداخل مبانيه ومواقف الطائرات ومدارج المطارات مريحة ومميزة ما يسهم في سرعة وانسيابية حركة الطائرات والمسافرين».