اقتصاديون :معرض الرخاء الدولي فرصة من ذهب لترويج الصناعة المحلية

2015 08 17
2015 08 17

dfصراحة نيوز – تنظم جمعية الرخاء لرجال الأعمال معرضها الدولي الاقتصادي الثاني 2015 والذي تقوم على تنظيمه مجموعة آفاق الاقتصادية وبالتعاون مع غرف صناعة وتجارة الأردن وصناعة وتجارة عمان والزرقاء وإربد وبالشراكة مع جمعية رجال الأعمال الأردنيين وجمعية المستثمرين الأردنيين(سحاب والموقر) وجمعية مستثمري شرق عمان وجمعية صناعيي القسطل ومجموعة من التجمعات الاقتصادية المختلفة .

وقال رئيس الجمعية خالد البلبيسي في مؤتمر صحفي اليوم الاحد ان المعرض سيقام في الفترة من 12/10/2015 ولغاية 15/10/2015 وعلى ارض معرض عمان الدولي للسيارات/ طريق المطار على مساحة تزيد عن (3000) متر مربع .

واضاف انه من المتوقع مشاركة شركات الأردنية من مختلف القطاعات بالاضافة شركات من الصين , تونس ,المغرب , الجزائر , السعودية, تركيا, مصر , الكويت, الإمارات العربية المتحدة, بالإضافة إلى شركات من مختلف الدول العربية والأجنبية تمثل قطاعات الطاقة والطاقة المتجددة ,الصناعات الهندسية والتكييف , الصناعات الدوائية , صناعة الألبسة والجلديات ,الصناعات الزراعية والبيطرية , الصحة والمستشفيات , التعليم , الاتصالات ومزودي خدمة الإنترنت , المواد الغذائية , مستحضرات التجميل , القطاع المالي والمصرفي, خدمات الشحن البحري والجوي والبري, الأثاث والتجهيزات المكتبية , قطاع السجاد والمفروشات , الإسكان والاستثمارات العقارية , جناح التراث والأشغال اليدوية ، قطاع السياحة والسفر ، بالإضافة إلى جناح مخصص للإبداعات الشبابية .

واوضح البلبيسي ان المعرض ياتي بتنظيم مجموعة افاق للاعلام ذات الخبرة الواسعة في تنظيم الموؤتمرات والمعارض سيكون منسجما مع التوجهات الملكية في دعم الاستثمار والصناعة المحلية من خلال دعم الشراكة الحقيقة بين القطاعين العام والخاص .

بدورها دعت الجهة المنظمة للمعرض والمتمثلة بمجموعة افاق للاعلام وعلى لسان مديرها خلدون نصير الحكومة بضرورة الالتفات الى سياحة المعارض وما تشكله من فارق في دعم الاقتصاد الوطني بكافة اطيافة .

واضاف ان الاردن بموقعة الاستراتيجي وباستقراره الامني والسياسي يفتقر للان الى ساحة معارض دولية والتي تعتبر اللبنة الرئيسية في دعم سياحة المعارض وبالتالي دعم الاقتصاد موضحا ان البيروقراطية الحكومية المقيته هي السبب الرئيسي في تراجع الاستثمارات وهروب رؤوس الاموال للخارج .

و اوضح نصير ان ‘ افاق للاعلام ‘ ستوظف خبرتها الممتدة على مدار 14 عام في تنظيم المعارض والمؤتمرات على نجاح هذا المعرض الذي سيتم على هامش فعالياته عقد لقاءات ثنائية (B2B ) بين رجال الأعمال الأردنيين ونظرائهم من رجال الأعمال الزوار والمشاركين في المعرض من خارج الأردن مما يتيح المجال للتعاون الاقتصادي والاستثماري ويوفر فرصاً لتبادل المعلومات والخبرات المتعلقة بالفرص الاستثمارية والتجارية وعقد صفقات تجارية.

رئيس اللجنة المنظمة للمعرض جعفر طومار قال أن جمعية الرخاء لرجال الأعمال تعمل في الأردن منذ عام 1997 وتهدف إلى تبادل الخبرات الاقتصادية بين رجال الأعمال داخل الأردن وخارجه وتسعى من خلال أنشطتها التي تتنوع بين إقامة الدورات التدريبية والمحاضرات التثقيفية والمعارض والمؤتمرات وتفعيل دور الشباب والمرأة في الحياة الاقتصادية وإلى تفعيل دور الشركات والمؤسسات الاقتصادية في مجال الخدمة المجتمعية ولها دور فاعل ومميز في ذلك ، لتهدف إلى أن يكون للأردن الصورة المشرقة اقتصادياً واجتماعياً في محيطه العربي والإقليمي كما أرادها جلالة الملك عبد الله الثاني وكما يتمناها مواطننا الأردني .

واضاف ان الجهات المنظمة للمعرض تسعى من خلال التعاون مع مختلف ممثلي القطاعات الاقتصادية إلى أن يكون هذا المعرض معرضاً أردنياً دولياً سنوياً يساهم في تسويق الصناعة المحلية ويضع الأردن على خارطة اهتمام المستثمرين من كل بقاع العالم .

عضو مجلس ادارة غرفة صناعة عمان الدكتور اياد ابو حلتم اوضح بان الاقتصاد الاردني يتعرض لازمة غير مسبوقة من خلال تضييق الخناق باغلاق الاسواق العربية المجاورة امام الصناعات المحلية , مبينا ان 40 بالمئة من حجم التجارة الخارجية للمملكة يتم عن طريق الاسواق العربية .

واضاف ان تراجع الصادرات الوطنية مؤشر خطير لا يقابله اي تحرك حكومي لانقاذ الاقتصاد المحلي وهناك عدم مبالاة وتباطئ من الجهات الحكومية في الاستماع لهموم وتحديات الاستثمار ,داعيا الى ضرورة تظافر الجهود للخروج من الازمة بحلول غير تقليدية بالذهاب الى اسواق غير تقليدية وجذب المستثمرين .

واشار ابو حلتم ان معرض الرخاء الدولي ياتي كباكورة سلسلة من النشاطات الترويجية للمنتج المحلي ومحاولة لتعويض خسارة بعض الاسواق العربية مؤكدا على دعم غرف الصناعة والتجارة الاردنية والجمعيات الاستثمارية على دعم المعرض من خلال وجود اجنحة متخصصة تمثل هذه الجهات على ارض المعرض .

بدوره بين مدير عام غرفة صناعة الاردن الدكترو ماهر المحروق ان دعم وترويج الصناعة المحلية واجب وطني على كل مسؤول ومؤسة عامة او خاصة .

واشار الى ان الوضع الاقتصادي يتطلب وقفة من الجميع للاطلاع على المؤشرات وارقام البطالة والتشغيل موضحا بان اي تراجع يلمس القطاع الصناعي سيؤثر بالتالي على انخفاض الصادرات الوطنية الذي بدوره يساهم بشكل كبير في انخفاض ميزان المدفوعات .

وبين المحروق ان اهمية معرض الرخاء الدولي تكمن في حجمه وشموليته لمختلف القطاعات الاقتصادية وانفراده بنوعية المشاركين وخصوصية التنظيم ومساهمته في ترويج الصناعة واثبات مكانتها محليا بعد ان غزت اكثر من 120 سوق خارجي.

وقال عضو مجلس ادارة غرفة تجارة عمان مروان غيث ان القطاعان التجاري والصناعي استطاعا تحقيق النمو المشهود لهما واحتلال مكانة مرموقة في الأسواق العالمية على رغم المنافسة القوية من الدول والتكتلات الاقتصادية الموجودة، وتحقيق النمو الكبير على الرغم من التغيرات المستمرة في الأسواق الإقليمية والعالمية، والتي تؤثر في أسعار المنتجات أو المواد الخام الخاصة بالإنتاج.

واكد على أهمية إقامة هذا المعرض بهدف توجيه الطاقات والخبرات نحو الاستفادة من اللقاءات بين رجال الأعمال في كافة القطاعات التجارية والصناعية، و الذي يساعد في خلق الفرص الاستثمارية من خلال عرض المنتجات الأردنية على كافة الدول المشاركة.

واضاف ان معرض الرخاء الدولي يشكل خطوة مهمة في توسيع رقعة الصادرات من المنتجات الأردنية ويعزز من مكانة الاقتصاد الأردني أمام دول العالم أجمع، وتقديم صورة مشرقة عن رجال الأعمال الأردنيين ودورهم الفاعل في بناء الأردن ودعم اقتصاده، كما يشكل معرض الرخاء الدولي2015، فرصة ذهبية للمشاركين من داخل الأردن وخارجه لفتح أسواق جديدة وفرصة للتواصل مع أكبر الشركات القادمة من مختلف أنحاء العالم.