اكتشاف كوكب جديد له مناخ مماثل لمناخ الارض

2012 11 08
2012 11 08

اكتشف فريق من علماء الفضاء البريطانيين والألمان كوكبا جديدا يدور على مقربة من الشمس، وعلى مسافة تسمح بمناخ مماثل لمناخ الارض وهو ما قد يعزز فرص وجود الماء، اطلق عليه اسم “اتش.دي 40307”. وقالت صحيفة الديلي ميل اليوم الخميس، أن علماء من جامعة جوتنجن الألمانية، وجامعة هرتفوردشاير البريطانية اكتشفوا ثلاثة كواكب جديدة تدور حول الشمس الذي يبعد مسافة42 سنة ضوئية، لكن واحدا منها فقط يقع في منطقة تسمح ظروفها المناخية بوجود الماء، حيث توصل العلماء للاكتشاف الكوكب الجديد من خلال تحليل بيانات جمعت بواسطة جهاز للبحث عن الكواكب تم تثبيته في تلسكوب تابع للمرصد الجنوبي الاوروبي في لاسيلا بصحراء اتاكاما في تشيلي. واضافت، ان كتلة الكوكب المكتشف تعادل سبعة اضعاف كتلة الارض على الاقل لكنه يدور تقريبا على نفس المسافة التي يبعدها كوكب الارض عن الشمس وهو ما يعني انه يتلقى ذات كمية الطاقة الشمسية التي تحصل عليها الارض. ونقلت الصحيفة عن جوليم انجلااسكودي من جامعة جوتنجن بألمانيا والذي قاد فريق العمل، قوله “النجم اتش.دي 40307 ” هو نجم هادئ وصغير ولا يوجد سبب لاستبعاد ان يكون هذا الكوكب له مناخ مماثل للارض”. واشارت الصحيفة إلى أنه تم اكتشاف اكثر من800 كوكب خارج النظام الشمسي منذ أن اتم رصد أول كوكب في تسعينات القرن الماضي لكن عددا قليلا منها يقع في المنطقة التي يحتمل وجود الماء فيها.