“الأردنية” تنفي اقتحام طلبة معتصمين لمبنى الرئاسة

2014 11 09
2014 11 09

109عمان – صراحة نيوز –  نفذ عشرات من طلبة الجامعة الأردنية اعتصاما، اليوم الأحد، أمام مبنى رئاسة الجامعة، احتجاجا على قرار رفع رسوم الساعات الدراسية لبرنامجي الموازي والدولي والدراسات العليا، فيما نفى عميد شؤون الطلبة الدكتور أحمد علي العويدي حدوث “اقتحام” لمبنى الرئاسة الجامعة، من قبل الطلبة المعتصمين.

لكن العويدي أن مجموعة من الطلبة نفذوا اعتصاما صباح أمس أمام مبنى رئاسة الجامعة للمطالبة بإلغاء قرار رفع الرسوم، وطلبوا مقابلة رئيس الجامعة الدكتور اخليف الطراونة.

ونفذ نحو 150 طالبا وطالبة يمثلون (التجمع الطلابي)، اعتصاما أمام مبنى الرئاسة صباح أمس احتجاجا على قرار الجامعة برفع الرسوم، حسبما أكدت مصادر طلابية في الجامعة.

وأضاف العويدي إن الاعتصام بدأ وانتهى من غير حدوث أي مشاكل، موضحاً أنه “طلبنا من الطلبة المعتصمين تحديد مجموعة منهم للتشاور والحوار معهم في مطالبهم”.

وأعرب عن أمله من الطلبة التعبير عن آرائهم ومطالبهم بطريقة لا تؤثر على سير العملية التعليمية والتدريسية في الجامعة، مؤكداً في الوقت نفسه حرص الطلبة على الجامعة ومبانيها مرافقها.

وذكر أن رئيس الجامعة التقى قبل نحو أسبوعين مع مجموعة من الطلبة، حيث أطلعهم على كل التفاصيل والمبررات لعملية رفع الرسوم، مبيناً أنه لم يتم رفع الرسوم على طلبة برنامج البكالوريوس رغم أن الرسوم التي يدفعها الطالب في هذا البرنامج “لا تشكل أكثر من 50% من الكلفة الحقيقة للبرنامج”.

وقال العويدي أن رفع الرسوم خاص بطلبة برنامج الموازي والدولي والدراسات العليا، الذين تم قبولهم العام الدراسي الحالي، مضيفاً “إن طلبة هذه البرامج تقدموا بطلبات قبول وهم يعلمون أنه تم رفع الرسوم”.