الأردنية تُحيل 27 طالبا للتحقيق

2016 04 06
2016 04 06

X92A9940صراحة نيوز – نفذ الطلبة المعتصمون في الجامعة الاردنية عصر امس مسيرتين، ضمن فعالياتهم المفتوحة احتجاجا على قرار رفع رسوم الموازي الدراسات العليا، فيما اكد اتحاد الطلبة الاستمرار بالاعتصام المفتوح والمبيت داخل حرم الجامعة، حتى “وضع جدول زمني لتخفيض نسبة الـ50 % من رسوم الموازي”.

جاء ذلك في وقت، أحالت عمادة شؤون الطلبة في الجامعة 27 طالبا، من المعتصمين، الى لجان التحقيق، وذلك بعد ان قرر مجلس امناء الجامعة أكد “التزامه التام” بحق الطلبة في التعبير السلمي عن الراي واستمرار مظاهر الاعتصام خلال ساعات الدوام، من دون المبيت او البقاء في الحرم الجامعي بعد اغلاق الابواب ليلا”، معتبرا ان المبيت “اخلال بالقواعد التنظيمية النافذة في الجامعة”.

وانطلقت المسيرة الاولى للطلاب امس من مبنى كلية الهندسة، والثانية من مبنى الكليات الانسانية، وصولا الى موقع الاعتصام المفتوح امام مبنى الرئاسة. في وقت، اصدر اتحاد طلبة الجامعة الاردنية، بيانا امس، اشار فيه الى تحويل 27 طالبا الى لجان التحقيق، من قبل عمادة شؤون الطلبة، بمن فيهم رئيس الاتحاد محمد عمر السعايدة، وعضو تنفيذية الاتحاد بلال الشايب، على خلفية الاعتصام المفتوح (..)”.

وحمل البيان رئاسة الجامعة “المسؤولية تجاه أي تبعات سلبية تمس الطلبة”.

وكان مجلس امناء الجامعة اكد، في بيان سابق، انه “استجاب لمطالب الاعتصام، مقررا تخفيض الزيادة على رسوم الدراسات العليا بنسبة 50 % اعتبارا من بدء الفصل الاول القادم للعام الدراسي 2016-2017″، واشار الى انه احال “دراسة تخفيض الـ50 % المتبقية على اللجنتين الاكاديمية والادارية والمالية خلال العامين التاليين للعام الدراسي 2016/2017، بما يكفل مصلحة الطالب والجامعة”.

واعتبر مجلس الامناء ان اتخاذ مثل هذه القرارات “يحتاج لدراسة مستفيضة ووقت كبير للوقوف على كلفة القرار والتي تقدر بعشرات الملايين وكيفية تغطيتها من قبل الحكومة”.

ونفى اتحاد طلبة “الاردنية” مزاعم ضبط الامن الجامعي طالبين من المشاركين بالاعتصام بحالة سكر شديد، بعد ان دخلا حرم الجامعة منتصف ليل الاثنين الثلاثاء، حيث قالت الجامعة إنه تم احالة الطالبين الى مركز أمن الرشيد ومتصرف لواء الجامعة.