الأردن يتسلم رئاسة مجلس الأمن لمدة شهر

2015 04 01
2015 04 01

10صراحة نيوز – يتسلم الأردن رسميا اليوم الاول من نيسان الرئاسة الدورية لمجلس الامن التابع للأمم المتحدة ولمدة شهر.

وتحظى رئاسة الاردن لمجلس الامن في هذا الوقت باهمية خاصة نظرا للتطورات المتسارعة والخطيرة التي تشهدها منطقة الشرق الاوسط علاوة على الدور المحوري الاردني الهام الذي يقوم به الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني على كافة المستويات والصعد للتعامل مع هذه التطورات والسعي لتحقيق امن واستقرار المنطقة.

وتتضمن رئاسة الاردن لمجلس الامن وعلى مدار شهر نيسان العديد من القضايا والمواضيع والملفات الهامة على المستوى الاقليمي والدولي التي يطرحها الاردن ابرزها الوضع في الشرق الاوسط والقضية الفلسطينية والازمة اليمنية والازمة السورية وتداعياتها الانسانية والوضع في ليبيا ومكافحة التطرف والارهاب والتحديات التي تواجه بعض الدول الافريقية اضافة الى القضايا الدورية المدرجة على جدول اعمال مجلس الامن .

كما يقدم الاردن اثناء الرئاسة مبادرات في موضوع الشباب ودورهم في التنمية والسلم ومبادرة حول المراة والامن والسلام.

وتلتئم في الثالث والعشرين من نيسان جلسة خاصة تتعلق بدور الشباب في مواجهة العنف المتطرف وتعزيز السلام وتمكين دور الشباب واهمية وضع خطط واضحة المعالم تحاكي مطالب الشباب وتستقطب انظارهم في اتجاهات بناءة وتبث في نفوسهم ثقافة الاعتدال والتسامح.

يشار الى ان مجلس الامن يتكون من 15 عضو، منهم خمسة أعضاء دائمين ولهم حق النقض الفيتو وهم: الصين وفرنسا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، وعشرة أعضاء غير دائمين ينتخبون لمدة عامين من قبل الجمعية العامة وهم بالاضافة الى الأردن لهذه الدورة، تشيلي ونيجيريا وليتوانيا وتشاد وفنزويلا ونيوزلندا واسبانيا وماليزيا وأنغولا.

وكان الاردن قد رأس مجلس الامن في كانون الثاني من العام الماضي فور انتخابه لمدة عامين تنتهي بنهاية هذا العام 2015ويشغل الاردن عضوية مجلس الامن للمرة الثالثة حيث كانت الفترة الاولى في عامي 1965 و1966 والثانية عامي 1982 و1983.