ويشمل الحكم الذي صدر بحق أبو غانم  ( 22 عاما) أيضا 60 عاما أخرى في السجن، ودفع تعويضات بقيمة  400 ألف دولار، إثر إدانته بإطلاق النار وتنفيذ عملية طعن في حافلة قتل فيها 3 مستوطنين إسرائيليين وأصيب 7 آخرون ، وفق وكالة “فرانس برس”.

وحسب القانون الإسرائيلي، فإن المؤبد يتراوح بين 25-40 عاما، لكن المحكمة لم تحددها في جلسة النطق بالحكم، على أن يحدد ذلك فيما بعد.

وأثناء خروج أبو غانم من قاعة المحكمة مكبل اليدين والقدمين قال للصحافيين:”ما فعلناه رد على اعتداءاتهم على نسائنا وعلى أقصانا”.

وما تزال إسرائيل تحتجز جثمان بهاء عليان شريك أبو غانم  في العملية، بعد أن قتل برصاص جنودها، وتنتظر السلطات أن يقرر المستشار القضائي مع الشرطة تسليم جثمانه من عدمه.