الأمن يكشف ملابسات جريمة قتل وحرق ثلاثينية وقعت قبل 3 شهور

2015 04 13
2015 04 13

تنزيلصراحة نيوز – قال المركز الاعلامي في مديرية الامن العام انه بتاريخ 13/1/2015م تلقت غرفة العمليات في مديرية شرطة محافظة غرب اربد بلاغ عن وجود جثة مجهولة في منطقة حرجيه خالية من السكان في منطقة برقش, حيث تحرك قي حينه فريق من البحث الجنائي والمركز الامني المختص برفقة الطبيب الشرعي والمدعي العام وتبين عند وصولهم للمكان ان الجثة تعود لفتاة مجهولة تعرضت للحرق ولم يعثر على اية دليل او معلومات تدل على هويتها وتم تحويل الجثة للمركز الوطني للطب الشرعي لتعليل سبب الوفاة .

واضاف المركز الاعلامي انه ومنذ اللحظة الاولى لاكتشاف الجثة تم تشكيل فريق تحقيق متخصص من شعبة بحث جنائي اقليم الشمال بعد الجزم بوجود شبهه جنائية وراء مقتل الفتاة حيث عمل الفريق في البداية على محاولة جمع المعلومات والبيانات لتحديد هوية المغدورة اولا من اجل كشف ملابسات الجريمة كافة , وعمل الفريق على مدار ثلاثة اشهر تقريبا دون توقف لمحاولة الوصول لهوية صاحبة تلك الجثة بالاستعانه بالوسائل الفنية والعلميه اضافة الى التحقيق الميداني وجمع المعلومات ليتمكن الفريق قبل ايام من التاكد من هوية المغدورة والتي تبين انها في العقد الثالث من العمر ومتغيبة عن المنزل وهو ما اكدته الفحوصات المخبرية الخاصة التي اجريت لذويها .

واكد المركز الاعلامي ان الفريق التحقيقي وبعد معرفة هوية صاحبة الجثة قام بالتوسع بالتحقيق مع المقربين منها وذويها وجمع المعلومات عنهم ليقع الاشتباه على زوجها بعد توفر الدلائل الكافية عن علاقته بالجريمه وتم القبض عليه وبالتحقيق معه ومواجهته بتلك الدلائل اعترف بقيامه بقتل زوجته المغدوره بالاشتراك مع شقيقها أثر تكرار تغيبها عن منزلها ،بعد ان اصطحباها الى تلك المنطقة الخالية من السكان و خنقها اولا ومن ثم حرق الجثة ومغادرة المكان , والقي القبض القبض على شقيقها تولى مدعي جنايات الكبرى التحقيق بالقضيه .