الأوضاع الصحية للاجئين السوريين تحت الدراسة

2013 04 08
2013 04 08

اتفق وزير الصحة والبيئة الدكتور مجلي محيلان مع ممثل منظمة الصحة العالمية في الاردن الدكتور اكرم التوم على تشكيل فريق عمل من الجانبين على اعلى المستويات لبحث المسائل الصحية المتعلقة بالأشقاء السوريين الموجودين في الاردن. وقال الدكتور محيلان خلال اجتماعه اليوم الاثنين مع الدكتور التوم بحضور امين عام الوزارة الدكتور ضيف الله اللوزي ان النظام الصحي في الاردن يواجه ضغطا شديدا اضافيا جراء تزايد اعداد الاشقاء السوريين. واضاف ان استقبال مستشفيات الوزارة ومراكزها الصحية اعدادا كبيرة من الاشقاء السوريين للعلاج يستنزف امكاناتها من الادوية والمستلزمات الطبية. وبين الدكتور محيلان ان الاستهلاك من الادوية والمستلزمات الطبية زاد بنسبة تصل الى25 بالمئة من الاستهلاك المعتاد في محافظات العاصمة واربد والمفرق،وبنسب اقل في باقي المحافظات. واشار الدكتور محيلان الى ان التكلفة الاجمالية لرعاية ومعالجة اللاجئين السوريين تقدر بنحو517 مليون دينار سنويا. وعبر الدكتور محيلان عن الخشية من تراجع المؤشرات الصحية الايجابية التي حققها الاردن على مدى السنوات الماضية، متمنيا على منظمة الصحة العالمية والدول المانحة دعم القطاع الصحي والخدمات الصحية التي تقدمها الوزارة. واكد الدكتور التوم ان المنظمة تنظر باهتمام بالغ الى ريادية الاردن في المجالات الصحية التي باتت تواجه تحديات جمة بسبب ازدياد اعداد السوريين. ودعا الهيئات والدول المانحة الى مساندة وزارة الصحة، ودعمها لتتمكن من الاستمرار في تقديم الخدمات الصحية بالمستوى الجيد.