الإفراج عن العيطان وجودة يكشف التفاصيل

2014 05 13
2014 05 13

687عمان – صراحة نيوز – وكالات – أعلن التلفزيون الرسمي الأردني الثلاثاء أن السفير الأردني فواز العيطان المختطف في ليبيا منذ أبريل أطلق سراحه، وهو في طريق عودته إلى المملكة.

وقال وزير الخارجية ناصر جودة إن “العيطان في طريق العودة إلى الوطن، وهو بصحة جيدة”. وسيعقد وزير الخارجية وشؤون المغتربين مؤتمرا صحفيا عقب وصول السفير لكشف تفاصيل الجهود التي بذلت للافراج عنه .

واختطف العيطان في طرابلس في منتصف أبريل في وسط طرابلس وجرح سائقه بإطلاق نار على أيدي مسلحين ملثمين في ثاني هجوم يتعرض له دبلوماسيون في هذا البلد الذي يعاني من انعدام الأمن منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

ولم تتبن أي جهة عملية الخطف، لكن مصادر ليبية لم تستبعد حينها أن تكون عملية خطف العيطان على صلة بمطلب الإفراج عن الجهادي الليبي محمد الدرسي المسجون في الأردن منذ أكثر من سبع سنوات.

وأقرت الحكومة الليبية في الثامن من مايو اتفاق تبادل معتقلين مع الأردن، وذلك بعد ثلاثة أسابيع على خطف العيطان، والذي طلب خاطفوه الإفراج عن جهادي ليبي معتقل في الأردن مقابل الإفراج عنه.

لكن الحكومة لم تقدم مزيداً من التفاصيل حول الاتفاق الذي قد يكون على علاقة بخطف العيطان.

كذلك خطف موظف ودبلوماسي من سفارة تونس في ليبيا في طرابلس في 21 مارس و17 أبريل. وقالت تونس إن الخاطفين يطالبون بالإفراج عن ليبيين معتقلين في تونس بتهمة “الإرهاب”.