الاتحاد الأوروبي يخصص مليار يورو مساعدت لتعزيز السلم ومكافحة الارهاب

2015 02 06
2015 02 07

8صراحة نيوز – رصد – أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة تخصيص مليار يورو إضافية على سنتين للنزاع في سورية والعراق والتصدي لتهديد تنظيم داعش .

وقالت وزيرة خارجية الاتحاد فيديريكا موغيريني إن هذه الأموال ستتيح تمويل “استراتيجية شاملة” تتضمن “تدابير سياسية واجتماعية إنسانية تستهدف العراق وسورية ولبنان والأردن وتركيا”.

وأضافت أن صرف هذه الأموال سيغطي مبادرات جارية وأخرى خطط لها الاتحاد والدول الأعضاء فيه “سيعزز تحركاتنا لإحلال السلام والأمن في منطقة دمرها الإرهاب والعنف منذ فترة طويلة جدا”.

وقال بيان إن الاستراتيجية الجديدة تاتي لتعزيز القدرات لتطوير برامج ضد التطرف ومكافحة تمويل الإرهاب والوقاية في مواجهة المقاتلين الأجانب ومراقبة أفضل للحدود.

وسيخصص حوالى 40 بالمئة من هذه المبالع للجانب الإنساني للأزمتين السورية والعراقية والتكفل بمزيد من اللاجئين استجابة للوضع في المنطقة.

ويعد الاتحاد الأوروبي الجهة المانحة الأولى لضحايا الأزمة في سورية حيث قدم أكثر من 2ر3 مليار يورو.

وسيخصص ما تبقى من الأموال لـ “مكافحة الإرهاب” خصوصا عبر تعزيز “تحركات الدول الأعضاء والاتحاد الأوروبي للحد من تدفق المقاتلين الأجانب” ومساعدة دول المنطقة على مكافحة التشدد.