الاحتفال بمئوية تأسيس بلدية الطفيلة

2014 12 22
2014 12 22

aq23

الصور بعدسة فخري المرايات 

صراحة نيوز – أكد  وزير الشؤون البلدية المهندس وليد المصري أهمية دور بلديات المملكة كمؤسسات وطنية قامت على عاتقها منذ تأسيس امارة شرق الاردن خدمة المجتمعات المحلية، ووأهمية تقديم مختلف اشكال الدعم لها سواء من النواحي التعليمية او تطوير البنى التحتية او معالجة مشاكل الفقر والبطالة . 

ولفت المهندس المصري في كلمة القاها خلال رعايته احتفال بلدية الطفيلة الكبرى بمناسبة مرور مئة عام على تأسيسها ا الى انه رغم الاوضاع المالية الصعبة التي تمر بها البلديات ومنها بلدية الطفيلة الكبرى الا انها مازالت وبعزم المجالس البلدية تقوم بدورها في النهوض  بمستويات الخدمات في جميع مناطق الوطن.

واضاف المصري في الاحتفال الذي اقيم في مركز الملكة رانيا العبد الله الريادي بحضور محافظ الطفيلة احمد جرادات ورؤساء بلديات المحافظة وحشد من  ابناء محافظة الطفيلة ان الوزارة قدمت لبلدية الطفيلة دعما ماديا وماليا وصل الى نحو مليون و200 الف دينار لإقامة  عدة مشروعات خدمية من ضمنها اقامة مصنع للحاويات وتأهيل الطرقات الفرعية في حين تعاني بلدية الطفيلة مديونية واضاع مالية صعبة .

وبين المهندس المصري ان هناك مشروعات على خطة العام 2015 سيتم تنفيذها ضمن موازنة البلدية ودعم الوزارة، في وقت طرحت فيه البلدية جملة مشروعات بكلفة فاقت المليون و150 ألف دينار، قدمت الوزارة دعمها لهذه المشروعات، مشيدا بدور المجالس البلدية السابقة التي كان لها دور بارز في تنمية بلديات المملكة .

ومن جهته استعرض رئيس بلدية الطفيلة الكبرى عبد الرحمن المهايرة ب المنجزات التي حققها المجلس البلدي الحالي، مشيرا الى دور البلدية . 

وقال المهايرة ان البلديات تحتاج الى مزيد من الدعم كي تحقق خططها وبرامجها في خدمة مجتمعاتها، لافتا إلى أن بلدية الطفيلة تعاني ضائقة مالية ومديونية فاقت المليوني دينار  مما يتطلب تقديم مخصصات مالية اضافية لجهة المساهمة في تطوير مستويات الخدمة المقدمة للمواطنين .

كما القت عضو بلدية الطفيلة كوثر الشباطات كلمة نيابة عن القطاع النسائي اشارت فيها الى دور هذا القطاع في المشاركة في صنع القرار من خلال المجالس البلدية،  وتقديم مقترحات المشروعات والبرامج التي تصب في مصلحة المواطنين .

والقى الشاعر عارف المرايات خلال الاحتفال قصيدة شعرية تغنت بالوطن والقائد، وجسدت معاني التضحية والفداء للوطن، فيما قدمت فرقت جبال الطفيلة وصلات غنائية ورقصات شعبية وتم عرض فيلم وثائقي حول تاريخ بلدية الطفيلة والمراحل التي مرت بها طيلة 100 عام من تأسيسها والمشروعات الحيوية التي الجار تنفيذا كمشروع  تطوير وسط المدينة، كما تم تقديم عرض مسرحي يجسد مهام البلديات.

وتم خلال الاحتفال تكريم رؤساء البلديات السابقين وعمال الوطن واللجنة التحضيرية للاحتفال .

واشتمل الاحتفال الذي اقيم بدعم من شركة الاسمنت الاردنية “لافارج” وشاركت فيه فعاليات رسمية وشعبية وشبابية  على كلمات وفقرات فنية عبرت على الاعتزاز بالقيادة الهاشمية ، وعكست الدور المناط بالبلديات في خدمة المجتمعات المحلية .