الاحتلال يهدم مُصلى وسط القدس المحتلة

2016 05 23
2016 05 23

thumbرام الله – صراحة نيوز – هدمت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال الاسرائيلي في القدس، فجر اليوم الاثنين، مُصلى “الأنبياء” في حي المُصرارة التجاري القريب من باب العامود أحد أشهر بوابات القدس القديمة بحجة البناء دون ترخيص.

وكانت قوة معززة من جنود وشرطة الاحتلال حاصرت المنطقة وشرعت بإفراغ محيط المصلى من السيارات قبل بدء تدمير وهدم المصلى.

يذكر أن تُجار المُصرارة وسائقي الحافلات أقاموا المُصلى لخدمتهم نظراً لبُعد المساجد عن المنطقة، وأقربها مسجدي “سعد وسعيد” في شارع نابلس، و”الهدمي” في شارع صلاح الدين.

واستنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني يوسف ادعيس في بيان له قيام قوات الاحتلال بهدم المصلى، معتبرا هذا العمل عدوانا على العقيدة والأمة الإسلامية .

واعتبر “تصاعد اعتداءات الاحتلال الإرهابية ومستوطنيه في الأونة الأخيرة على بيوت شملت الهدم والحرق بالاضافة الى توسيع الإستيطان في الأراضي الفلسطينية وخاصة في القدس تنذر بعواقب وخيمة لكونها تاتي ضمن مسلسل عنصري متواصل يظهر فيه مدى إستهتار الإحتلال الصهيوني بالمقدسات وبحياة أبناء شعبنا، والتي تستدعي الحاجة الـماسة لتوفير الحماية للفلسطينين”.

وحمل ادعيس الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة، داعياً جميع المؤسسات الدولية وفي مقدمتها هيئة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو أن تتابع جرائم الأحتلال ضد المقدسات وتمنع حدوثها، مبيناً أن الصمت على هذه الجرائم يشجع على الإستمرار في تكرارها.

وطالب علماء الأمة “بالانتباه لما يجري في الأقصى من انتهاكات واعتداءات ممنهجة يمارسها الاحتلال في ظل الأحوال التي يعاني منها العالم الإسلامي والعربي، والعمل بشكل جدي لوضع الحد لهذه الممارسات التي تنذر بعواقب خطيرة على المستوى الفلسطيني والعربي والإسلامي”.