” الارهاب والتطرف ” ندوة في جمعية انوار مادبا

2015 11 17
2015 11 17

٢٠١٥١١١٧_١١١٧٢٣ (1)مادبا – صراحة نيوز – فلاح القيسي

في ندوة حول العنف والتطرف نظمتها جمعية انوار مادبا الخيرية في مادبا اكد العين محمد الازايدة اهمية دور المواطن في تحقيق الأمن العام مشيرا الى دور الأجهزة الأمنية في تنظيم وحماية امن الوطن والمواطن ودعا لتعميم ونشر خطاب المودة والتواصل بين فئات المجتمع بدلا من نشر خطاب الكراهية والجريمة لافتا الى ان حكمة قيادة الأردن ووعي المواطن ويقظة القوات المسلحة والأجهزة الأمنية جعلت من الأردن واحة امن وأمان في إقليم مشتعل بالفتن والحروب مشبع بالتطرف والإرهاب .

من جانبه استعرض محافظ مادبا الدكتور محمد السميران راعي الندوة مضامين خطاب جلالة الملك الاخير حول الارهاب والتطرف في افتتاح مجلس الامة مبينا دور الحاكمية في نشر الامن ومواجهة إشكال العنف والتطرف وحماية ارواح المواطنين وممتلكاتهم واشاعة الامن والامان وصون الحريات الشخصية للمواطنين وقال ان الارهاب لا دين له ولا خلق ولا يفرق بين مواطن واخر واصبح التحدي الاكبر الذي يواجه العالم باسره .

مدير مركز الثريا للدراسات الدكتور محمد جريبيع قال ان الإرهاب يمتطي صهوة الدين والدين منه براء ويدعي العدالة وهو الظلم والإجرام بعينه مشيرا الى تفجيرات فنادق عمان التي استهدفت الابرياء وسفكت الدماء ودعا جريبيع الى تنشئة الجيل على الخلق القويم والوسطية والاعتدال وعدم الاستماع للإشاعات المغرضة والكاذبة مبينا ائر الإعلام في نشر ثقافة مواجهة الإرهاب ونبذ الطرف .

وكانت رئيسة جمعية انوار مادبا ميسر الدقاق اكدت اهمية دور الجمعيات في نشر الوعي بين القطاع النسوي من مخاطر التطرف الفكري والديني ومراقبة سلوك الأبناء وسلمت الدروع التقديرية للمحاضرين خلال الندوة التي أقيمت في مركز تنمية المجتمع المحلي مادبا وأدارها الزميل الإعلامي فلاح القيسي