الاسكان والاشغال العسكرية ” بيان “

2016 04 01
2016 04 01

تنزيلصراحة نيوز – تداولت بعض وسائل الإعلام المحلية، وقبل التأكد من مدى صحة المادة المنشورة، خبر مفاده نية أحد مسؤولي الدولة الكبار القيام ببناء قصر في اراضٍ حرجية تابعه لمنطقة دابوق وبدر، وتؤكد مديرية مؤسسة الإسكان والأشغال العسكرية في هذا المجال، أن قطعة الأرض المقصودة كانت ومنذ زمن بعيد مستخدمة من قبل القوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي ويوجد بها سكن وظيفي لرؤساء الأركان السابقين، لم يتم استخدامه منذ فترة طويلة والبناء المقام عليها آيل للسقوط.

وقد أرتأت المديرية توفيراً على خزينة الدولة ولنواحٍ أمنية تتعلق برؤساء الأركان، أن تقيم سكناً وظيفياً لرؤساء الأركان مملوكاً للقوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي وليس مرتبطا بشخصٍ بعينه، وعندما تتوفر الإمكانيات المالية، علماً بأنه تم أخذ موافقة مجلس الوزراء الموقر ووزارة الزراعة بهذا الخصوص، وتم التنسيق مع دائرة الحراج لضمان سلامة الثروة الحرجية في المكان.

وتؤكد مديرية مؤسسة الإسكان والأشغال العسكرية في هذا المجال ضرورة توخي الحيطة والحذر من قبل وسائل الإعلام قبل نشر أي معلومة لها مساس بالقوات المسلحة الأردنية- الجيش العربي قبل التأكد من صحتها، وسيتم إحالة كل من أساء إلى سمعة القوات المسلحة الأردنية-الجيش العربي إلى محكمة أمن الدولة لمحاسبته وفقا إحكام القانون.