الامير زيد يدين مقتل طفل مصاب بالمهق بطريقة وحشية في تنزانيا

2015 02 19
2015 02 19

الامير زيدصراحة نيوز – أدان سمو الامير زيد بن رعد، المفوض السامي لحقوق الانسان اليوم الخميس مقتل طفل مصاب بالمهق في تنزانيا بطريقة وحشية.

وقال سمو الامير “إنني أدين جريمة القتل المروعة والتشويه للطفل يوحنا باهاتي البالغ من العمر سنة واحدة وهو مصاب بالمهق، في شمال تنزانيا”.

وتم اختطاف الطفل يوحنا يوم الاحد الماضي من منزله من قبل خمسة رجال مجهولين مسلحين بالمناجل واصيبت والدته بجروح بالغة وعثر على جثته في 17 شباط، وذراعيه وساقيه قد قطعت.

وقال الامير زيد ان الهجمات ضد الاشخاص الذين يعانون من المهق، غالبا ما تكون بدافع استخدام أجزاء الجسم لأغراض الطقوس، حيث أودت بحياة 75 شخصا على الاقل في تنزانيا لوحدها منذ عام 2000 وهي اخذة بالارتفاع، حيث وقعت ثلاثة حوادث على الأقل خلال الشهرين الماضيين.

وطالب سموه بضرورة التوقف عن العنف والتمييز ضد الأشخاص المصابين بالمهق داعيا السلطات التنزانية الى “التحقيق بسرعة بهذه الجريمة البشعة وملاحقة مرتكبيها وتعزيز تدابير الحماية للأشخاص المصابين بالمهق، خاصة في الفترة التي تسبق الانتخابات العامة في البلاد “.