الاونروا تعرب عن قلقها لمنع وصول المساعدات الانسانية لمخيم اليرموك بسورية

2013 11 18
2013 11 18

208 صراحة نيوز –  اعربت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) عن القلق المتزايد حيال استمرار صعوبة او منع وصول المساعدات الإنسانية التي يحتاج إليها المدنيون الفلسطينيون في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين القريب من دمشق.

وقالت (الاونروا) في بيان صحفي أصدرته اليوم الاثنين “إن السلطات السورية وكافة الأطراف المعنية تملك السلطة للسماح لها بتقديم المساعدة الإنسانية بسلام في اليرموك وذلك من أجل تخفيف المعاناة الحادة التي يعاني منها المدنيون الفلسطينيون”.

وأضاف البيان “منذ تموز من هذا العام، وعلى الرغم من المناشدات العديدة التي أطلقتها الأونروا والجهود التي بذلتها، لم يحظ المدنيون الفلسطينيون وغيرهم ممن بقوا في اليرموك بحرية الحركة للوصول الى المساعدات الإنسانية، أو القليل منها. وكانت عاقبة ذلك وخيمة على صعيد الوضع الإنساني، فبالإضافة إلى مواجهة الموت والتعرض للإصابات الخطيرة جراء النزاع المسلح، فإن السكان المدنيين في اليرموك معرضون أيضا للصدمات النفسية وسوء التغذية ونقص الرعاية الصحية”.

وطالبت (الاونروا) في بيانها “السلطات السورية وكافة الأطراف بإظهار الرغبة باتخاذ خطوات لتجنب المعاناة البشرية، وأن يظهروا أنهم قادرون على الوفاء بالتزاماتهم القانونية بحماية المدنيين. ويمكن لهذا أن يتحقق من خلال السماح للأونروا بالوصول الآمن لخدمة المدنيين الفلسطينيين داخل اليرموك”.

واشار البيان الى ان مناشدات (الأونروا) المتعلقة باليرموك تتسق مع البيان الرئاسي لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة بخصوص الوضع الإنساني في سورية والذي تم تبنيه في الثاني من تشرين الأول العام الماضي.

يشار الى ان (الاونروا) تقدم خدمات الصحة والتعليم والإغاثة الاجتماعية والتأهيلية لأكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني يقيمون في مناطق العمليات الخمس وهي الاردن وسورية ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة.