الاونروا ومؤسسة الحبتور الخيرية تدعمان مزارعي الضفة الغربية

2013 04 16
2013 04 16

 نفذت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) مشروع دعم المزارعين الفلسطينيين الممول من مؤسسة خلف أحمد الحبتور الاماراتية للأعمال الخيرية. ويهدف المشروع الى توفير فرص عمل للعمال اللاجئين الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي في منطقتين بالضفة الغربية تواجهان بشكل خاص تهديدات إسرائيلية، بما فيها التوسع الاستيطاني وعنف المستوطنين. وحسب بيان صحفي أصدرته الاونروا اليوم الاثنين وتلقت (بترا) نسخة منه فان المشروع يأتي ضمن برنامج ايجاد فرص العمل الذي تنفذه وكالة الغوث في الضفة الغربية، مبينا ان مؤسسة الحبتور تبرعت بمبلغ 180 ألف دولار لهذه الغاية، ما مكن الأونروا من توظيف 100 عامل من المجتمع المحلي لدعم المشاريع المجتمعية الخاصة بالماء والزراعة والتي تعزز الوصول إلى الماء، كما تعزز صمود تلك التجمعات في وجه التهجير القسري بسبب الممارسة الاسرائيلية. وتتضمن مكونات المشروع دعم تجمع وادي فوكين لبناء صهاريج جديدة لتخزين الماء ومنع تسربها وفقدانها خاصة خلال أشهر الصيف، إضافة الى تمكين هذا التجمع من إجراء التأهيل الضروري لينابيع الماء والاستصلاح اللازم للبنية التحتية الزراعية لري الأراضي. وأضاف البيان: وحيث ان تجمع أم الخير الذي يقع جنوب شرق مدينة الخليل بالقرب من مستوطنة كرمل يعاني أيضا من التهجير القسري ومصادرة الأراضي والاعتداء الجسدي وتخريب الممتلكات من قبل المستوطنين فقد تضمن المشروع تأهيل الآبار في هذا التجمع لتمكين المزارعين من ري أراضيهم بسهولة وفعالية أكثر وفصل أراضي المزارعين بسياج لحفظها وصونها من ممارسات المستوطنين العدوانية. وعبرت مديرة برنامج توفير فرص العمل في الاونروا عطاف المصري عن شكرها لمؤسسة خلف أحمد الحبتور قائلة: ” إن هذه المساعدات تمكن المزارعين الفلسطينيين في هذه التجمعات المعرضة للمخاطر ودعمهم وحمايتهم من الأخطار التي تحدق بمصادر رزقهم”. ويهدف برنامج توفير فرص العمل التابع للأونروا الى تامين درجة من الأمن الغذائي للمنتفعين كما يعمل على توفير فرص عمل مؤقتة للاجئين الأكثر تهميشا والذين يعيشون في الأراضي الفلسطينية المحتلة بهدف التخفيف من حدة الفقر والبطالة المتفشية. يشار الى أن البرنامج وفر 29 ألف فرصة عمل مؤقتة خلال الفترة بين كانون ثاني وأيلول لعام 2012. وتقدم الاونروا خدماتها الصحية والتعليمية والاغاثة الاجتماعية لنحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني يقيمون في مناطق العمليات الخمس، وهي الاردن وسوريا ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة من خلال مقرين رئيسيين الاول في غزة والثاني في عمان.