البلديات تستقبل طلبات اعتماد الصحفيين والاعلاميين الاسبوع المقبل

2013 08 07
2013 08 07
635114864882370000

تبدأ وزارة الشؤون البلدية الاثنين المقبل باستقبال طلبات المؤسسات الاعلامية الراغبة بانتداب صحفييها لمتابعة مجريات الانتخابات البلدية المقرة في 27 اب الحالي.

وبحسب الناطق الرسمي للانتخابات عاهد الزيادات فان الوزارة ستبدأ باستقبال الطلبات من المؤسسات وفقا لنموذج خاص تم نشره على موقع الوزارة الالكتروني .

واشار الى امكانية الحصول على النموذج من خلال الموقع او من خلال الوزارة مباشرة.

وقال الزيادات ان الوزارة ستعتمد بطاقة الاعتماد الخاصة للصحفيين والذين تعتمدهم مؤسساتهم الاعلامية ووفقا للشروط التي نصت عليها التعليمات الخاصة باعتماد الصحفيين والإعلاميين والعاملين في المؤسسات الإعلامية المحلية والدولية.

ودعا المؤسسات الاعلامية الى تسمية مندوبيها خلال الفترة المقررة لاستصدار البطاقات الخاصة لكل منهم ومن خلال مقر الوزارة الرئيس في جبل عمان الدوار الثالث.

وكانت وزارة البلديات قد اقرت سابقا التعليمات الخاصة باعتماد الصحفيين والإعلاميين والعاملين في المؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والمقروءة المحليين والدوليين لتغطية انتخاب المجالس البلدية الصادرة استناداً لأحكام المادتين (64,10) من قانون البلديات لسنة 2011 وتعديلاته.

وعرفت التعليمات بطــاقة الاعتمــاد بانها البطاقة التي تصدر عن الوزارة وتُمنح للصحفيين والاعلاميين الذين يتم اعتمادهم من قبل الوزارة لتغطية انتخاب المجالس البلدية.

وبينت انه يتم اعتماد الصحفيين والإعلاميين الراغبين بتغطية انتخاب المجالس البلدية وفقا لما يلي : تقديم طلب الاعتماد على النموذج المعد لهذه الغاية مرفقا به أسماء الصحفيين والإعلاميين والمصورين والفنيين وصورة شخصية حديثة لكل واحد منهم، وتسلم طلبات الاعتماد للوزارة مباشرة.

وقالت التعليمات بان للوزارة قبول أو رفض طلب الاعتماد ويتم تبليغ ذوي العلاقة بخلاصة هذا القرار ، وفي حال تم رفض الطلبات كليا أو جزئيا يتم إعلام المؤسسة الصحفية والإعلامية خطيا بمبررات الرفض.

وتصدر الوزارة بطاقات اعتماد للصحفيين وللإعلاميين الذين تم قبول طلباتهم ، ويتم تسليمها للصحفيين وللإعلاميين ويوقع الصحفي والإعلامي على إقرار باستلامها.

واكدت التعليمات بان الوزارة ستوقف استقبال الطلبات بحلول نهاية دوام الخميس بعد المقبل الخامس عشر من الشهر الجاري.

واشترطت التعليمات على الصحفيين والاعلاميين المحليين الراغبين بتغطية مجريات الانتخاب أن يكون قد أتم الثامنة عشر عاما من العمر قبل تاريخ تقديم الطلب، وأن يكون على رأس عمله في مجال الصحافة والإعلام ،وأن يقدم الوثائق التي تثبت ارتباطه بجهة إعلامية ،ويلتزم بقواعد مدونة السلوك الخاصة بممثلي وسائل الإعلام والقرارات الصادرة عن الوزارة.

واشترطت عليه ايضا أن يلتزم بعدم استخدام البطاقة الصادرة عن الوزارة في غير الأوجه المخصصة لها، وعدم السماح باستعمالها من قبل أي شخص آخر.

وفيما يتعلق بالصحفيين والإعلاميين الأجانب، فاشترطت التعليمات عليهم أن تكون مؤسساتهم الصحفية والإعلامية معتمدة لممارسة النشاط الإعلامي داخل المملكة، وان يحمل بطاقة صحفي أو إعلامي لغير المعتمدين لدى الجهات الرسمية، والالتزام باحترام مدونة السلوك وقرارات الوزارة.

ومنحت التعليمات لكل من تم اعتماده لتغطية انتخاب المجالس البلدية الحق بالحصول على البيانات القابلة للنشر والمتعلقة بسير مختلف مراحل العملية الانتخابية والدخول الى مراكز الاقتراع والفرز، وإجراء مقابلات مع المسؤولين المخولين بذلك في الانتخابات البلدية ،وتقديم شكوى مباشرة لرئيس الانتخاب او مساعده في مراكز الاقتراع والفرز في حال تعرضه لما يعيق عمله.

واشارت التعليمات الى امكانية انهاء اعتماد أي صحفي أو إعلامي خالف أحكام التشريعات النافذة والتعليمات الخاصة باعتماد الصحفيين والإعلاميين أو مدونة السلوك الخاصة بهم ، وتقوم في حال حصول ذلك بتبليغ القرار للمؤسسة التي يتبع لها وتلتزم المؤسسة بإعادة وتسليم بطاقة الاعتماد فورا للوزارة.

ومنحت التعليمات للمؤسسة الصحفية او الإعلامية انهاء اعتماد أي من الصحفيين والإعلاميين التابعين لها ،وعليها إعلام الوزارة خطيا وإعادة بطاقة أو بطاقات الاعتماد.

ونصت على التزام المؤسسات الصحفية والإعلامية والصحفيين والإعلاميين المعتمدين باحترام القوانين النافذة وقواعد وأخلاقيات المهنة والتشريعات الناظمة لمهنة الصحافة ووسائل الإعلام ومدونة السلوك والتعاون مع الوزارة ورؤساء الانتخاب ومساعديهم والالتزام بالتعليمات الصادرة والتنسيق معهم لغايات ضمان سير العملية الانتخابية والتغطية الإعلامية بشكل سليم ،وتأمين تغطية إعلامية ، موضوعية ، متوازنة ومحايدة للمسار الانتخابي ، وباحترام مبدأ الحياد والامتناع عن نشر مواد إعلامية للعموم من شأنها الاضرار بالمسار الانتخابي أو الدعوة للعنف.

وشددت التعليمات على كافة المؤسسات الصحفية والإعلامية والصحفيين والإعلاميين المعتمدين الالتزام بحمل بطاقة الاعتماد وإبرازها داخل وخارج مركز الاقتراع والفرز ولا تقبل التغطية بدونها وعدم ارتداء أو حمل أي شعار أو صور أو رموز خاصة بأحد المرشحين أو الدعوة للتصويت لأحد المرشحين .وعدم احداث فوضى أو تشويش داخل مركز الاقتراع والفرز ،والامتناع عن أي سلوك يؤدي إلى تعطيل عمل لجان الاقتراع والفرز أو عرقلة المسار الانتخابي أو التأثير على الناخبين ، وعدم الدخول إلى المعزل داخل غرفة الاقتراع أو التقاط صور من الممكن أن تنتهك مبدأ سرية الاقتراع ، وكذلك الاستجابة التامة لما يطلبه رئيس كل من الانتخاب ولجنتي الاقتراع والفرز.

والزمت التعليمات الوزارة بـتهيئة الظروف المناسبة واتخاذ الإجراءات اللازمة لتسهيل عملية اعتماد الصحفيين الإعلاميين من خلال توعية رؤساء الانتخاب ومساعديهم ولجان الاقتراع والفرز وكافة القائمين على إدارة العملية الانتخابية بآلية التعامل مع ممثلي وسائل الإعلام، وبالتنسيق مع المؤسسات الصحفية والإعلامية وتوفير المعلومات الضرورية لها ما أمكن ذلك.

والزمتها ايضا بمبدأ الشفافية واحترام الحق في الحصول على المعلومة للمؤسسات التي تغطي إعلاميا انتخاب المجالس البلدية من خلال نشر كافة التشريعات المتعلقة بسير العملية الانتخابية والمواد الإعلامية على الموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة.

ووفرت الوزارة التعليمات وكل ما يخص العملية الانتخاب على موقعها الالكتروني.