البنتاجون يعترف بقصف مواقع لـ داعش

2014 08 08
2014 08 08

4صراحة نيوز – وكالات – اعلنت وزارة الدفاع الامريكية / البنتاجون / في بيان اصدرته الجمعة أن مقاتلة امريكية من طراز إف / إيه – 18 اسقطت قنابل موجهة باشعة الليزر زنتها 500 رطل علي إحدي قطع المدفعية المتنقلة الخاصة بمتشددي تنظيم الدولة الاسلامية / داعش / بالقرب من مدينة اربيل بشمال العراق .

واوضح بيان البنتاجون ان قطعة المدفعية المستهدفة كانت تستخدم لمهاجمة القوات الكردية التي تدافع عن المدينة وتهدد ايضا العسكريين الامريكيين ومنشآتهم في المنطقة . وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما أعلن مساء الخميس أنه “أجاز” للقوات الأميركية شن غارات جوية ضد مسلحي تنظيم داعش في العراق إذا تطلب الأمر ذلك للحؤول دون ارتكاب هؤلاء مجازر بحق المدنيين.

وقال أوباما في تصريح ألقاه في البيت الأبيض حول الوضع في العراق “بإمكاننا ان نتحرك، بحذر ومسؤولية، لمنع حصول عملية إبادة محتملة”، في إشارة إلى الالاف من أبناء أقلية دينية يحاصرهم في شمال العراق مقاتلو تنظيم داعش.

وأضاف “لهذا السبب، أنا أجيز توجيه ضربات جوية محددة الأهداف، إذا تطلب الأمر ذلك، لمساعدة القوات العراقية في القتال الذي تخوضه لفك الحصار وحماية المدنيين العالقين هناك”.

وتابع:” عندما تكون حياة الأميركيين في خطر وعندما تكون حياة الآلاف من المدنيين في خطر.. سنتحرك”.

وقال الرئيس الأميركي إن القوات البرية لن تعود إلى العراق مشيرا إلى أن بلاده “يمكنها وينبغي لها أن تدعم القوى المعتدلة التي يمكنها جلب الاستقرار إلي العراق”.

وستمثل أي ضربات جوية أول تحرك قتالي من الولايات المتحدة في العراق منذ سحبت آخر جنودها في 2011 لإنهاء ثماني سنوات من الحرب.