البنك الأهلي الأردني يعلن جاهزيته لإطلاق عمليات التشغيل الفعلي لأنظمته البنكية الجديدة

2015 12 13
2015 12 13

CEOعمان – صراحة نيوز – أعلن البنك الأهلي الأردني عن جاهزيته التامة لإطلاق عمليات التشغيل الفعلي للحلول والأنظمة البنكية الجديدة التي اعتمدها لفروع الأردن والخارج، والتي نفذها فعلياًفي فرعه في ليماسول – قبرص في المرحلة الأولى، والتي سينفذ المرحلة الثانية منها في فروع الأردن وفلسطين خلال الفترة القصيرة المقبلة.

وستوفر هذه الحلول والأنظمة الجديدة لفرع البنك في قبرص، إمكانيات بنكية متكاملة تعتمد الأنظمة البنكية العالمية من شركة تيمينوس (Temenos – T24) والتي توفر بدورها لعملاء البنك سواء من الأفراد أو الشركات الكبرى أو الشركات الصغيرة والمتوسطة تجربة فريدة مع باقة من الخدمات والمنتجات المصرفية التي صممت لتلبية متطلباتهم.

وتتيح الأنظمة الجديدة منصة خدمات إلكترونية متمثلة بالإنترنت البنكي والموبايل البنكي الذي صمم بطريقة تقنية فريدة تأخذ بعين الاعتبار تمكين عملاء البنك من تصميم خدماتهم ومنتجاتهم البنكية وفق احتياجاتهم الشخصية.

وتأتي هذه الخطوة ضمن برنامج التحول الاستراتيجيDNA الذي أطلقه البنك للتغيير في عدة دعائم رئيسة في عملياته، ليصبح إثر ذلك البنك الأكثر تميزاً في التعرف على احتياجات عملائه من المنتجات والخدمات وفي تلبيتها ضمن أعلى سرعة وأقل وقت وجهد ممكن بالاعتماد على أرقى المقاييس العالمية وأحدث الأدوات التكنولوجية، مما يثري تجربتهم معه ويعزز ريادته للقطاع المصرفي.

وبهذه المناسبة، أشار الرئيس التنفيذي/ المدير العام للبنك الأهلي الأردني، محمد موسى داودبأن هذا الإطلاق يأتي متوافقاً مع أهم أهداف خطط البنك الاستراتيجية لما بعد الستين والمتمثلة في التركيز على العملاء ومنحهم خيارات مبتكرة أغنى بما يلبي متطلباتهم بأقصر وقت وأفضل خدمة، إلى جانب تعزيز القدرة التنافسية؛ حيث ستوفر الأنظمة الجديدة كفاءة عالية في العمليات الداخلية المبنية على تقنية المعلومات ممايمكن من طرح المنتجات والخدمات بأفضل الأسعار التنافسية ولكافة القطاعات، هذا فضلاً عن التغيير والتحديث الذي يجعل الإبداع التقني عنواناً رئيساً له.

ومن جانبه، أوضح مدير إدارة تقنية المعلومات والتميز المؤسسي في البنك الأهلي الأردني، سامر أبوزايد، بأن برنامج التحول الاستراتيجيDNA جاء استجابةمن البنك لكافة متطلبات السوق خلال المراحل المقبلة والتي باتت أكثر تعقيداً وتنافسية، بما يضمن رفع كفاءة العمليات وأتمتتها الأمر الذي ينعكس إيجاباً على زيادة وتنويع قاعدة العملاء وخدمتهم بأعلى درجات الجودة والكفاءة، وكذلك تطوير الإمكانيات لتصميم المنتجات والخدمات المبتكرة.