البنك الأهلي يعقد شراكة مع مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب

2016 08 13
2016 08 13

uuuuuuuuuuuuuuصراحة نيوز – وقع البنك الأهلي الأردني اتفاقية شراكة استراتيجية مع مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب، يدعم بموجبها عددا من المشروعات التنموية التي تنفذها المؤسسة.

وبحسب بيان اصدره البنك اليوم السبت، فقد وقع الاتفاقية الرئيس التنفيذي والمدير العام للبنك، محمد موسى داود، ومدير عام المؤسسة، الدكتورة أغادير جويحان.

وقال البنك إن الاتفاقية جاءت انطلاقا من الأهداف المشتركة المتعلقة بالمجتمعات المحلية لكلا الطرفين، والمتمحورة حول ترسيخ أسس وقواعد النمو المستدام عبر بناء القدرات والتأهيل والتدريب الهادفة إلى تعزيز التمكين والانخراط في الحياة العامة والتنموية.

كما جاءت متماشية مع استراتيجية البنك للمسؤولية المؤسسية المجتمعية، التي تستمد أولوياتها من مجموعة أبعاد أولها قربها وتأثيرها على أعمال البنك، وثانيها مدى تركيزها على ربط مفهوم المسؤولية المجتمعية بمفهوم الاستدامة، فيما يتمحور ثالثها حول الانتقال بدعم ريادة الأعمال الشبابية إلى إطار متكامل وبأسلوب منهجي تجاه الريادة والاستدامة والتميز.

وقال داود، إن البنك يضع على عاتقه الاضطلاع بدور قيادي في تحفيز قطاع المنشآت الصغرى والمتوسطة ولاسيما الإنتاجية والحرفية منها وفتح الآفاق أمامها، ويقوم ضمن تعاونه مع المؤسسة بدعم مشروعاتها الموجهة لرعاية فاقدي الرعاية الأسرية مثل مشروع إحياء حرفة اللبّاد الذي سيقام في منطقة غور فيفا من خلال إحياء حرفة الصوف وغزله وصباغته ومن ثم تحويله إلى قطع فنية، ومشروع الدبلوم التدريبي في التمريض المنزلي بالتعاون مع مؤسسات متخصصة، بالإضافة إلى دعم المطبخ الإنتاجي الخاص بالمؤسسة.

واضاف إن دعم البنك للمؤسسة يعكس حجم الشراكات الحقيقية ومدى التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني، والذي تمثل بدعم المشروعات ذات الأثر والبعد الاجتماعي والاقتصادي المستدام والملموس التي تنفذها المؤسسة حاليا والمشروعات المنوي تنفيذها والمعالجات الفعالة للتحديات المحلية ولاسيما تلك التي تؤثر على الفئات الأقل حظا.

ومن جانبها، قالت الدكتورة جويحان “إن دعم البنك الأهلي الأردني لهذين المشروعين تحديدا سيسهم بتوفير ما يقارب عشرين فرصة عمل للمنتفعات من خدمات المؤسسة، الامر الذي يمكينهن ويوفر العيش الكريم لهن”.