البوتاس تتبرع بأكثر من مليوني دينار لانشاء مدارس وملاعب

2014 05 19
2014 05 19

54عمان – صراحة نيوز – اعلنت شركة البوتاس العربية عن تبرع بقيمة مليونين و300 الف دينار لغايات انشاء مدرستين في غور المزرعة والطيبة في محافظة الكرك وستة ملاعب سداسية في الاغوار الجنوبية والكرك ومحافظة الطفيلة.

وقال رئيس مجلس ادارة الشركة جمال الصرايرة خلال لقائه وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات اليوم الاثنين ان هذا التبرع ياتي تجسيدا للمسؤولية المجتمعية للشركة وانطلاقا من دورها الوطني.

وبين الصرايرة انه سيتم من خلال هذا التبرع انشاء مدرسة ثانوية نموذجية في منطقة غور المزرعة بكلفة مليون دينار واخرى ثانوية نموذجية في بلدة الطيبة بمحافظة الكرك بكلفة مليون دينار بالاضافة الى انشاء 6 ملاعب سداسية في منطقة الاغوار الجنوبية والكرك والطفيلة بكلفة 300 الف دينار.

وأكد أن قرار مجلس إدارة الشركة يأتي في سياق دعم قطاع التعليم وخدمة المجتمع ودعم المشروعات التنموية المحلية التي تسهم في رفع مستوى تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين في مختلف القطاعات.

واشاد الذنيبات بهذا التبرع السخي من الشركة والذي سيسهم في دعم قطاع التربية والتعليم في المنطقة وتطويره وتنمية المجتمعات المحلية في هذه المناطق الى جانب الجهود التي تقوم بها وزارة التربية والتعليم في هذا المجال.

وأكد أن التربية والتعليم مسؤولية وطنية مجتمعية تتشارك فيها كل مؤسسات الدولة والقطاع الخاص ،وبما يعزز العملية التربوية والتعليمية ،داعياً مؤسسات وشركات القطاع الخاص إلى الاقتداء بهذه المبادرة والمساهمة في دعم وتطوير العملية التربوية في كافة مجالاتها.

وأوعز الدكتور الذنيبات لإدارة الأبنية في الوزارة بالتنسيق والتعاون مع وزارة الأشغال العامة وشركة البوتاس العربية؛ لمتابعة تنفيذ هذه المشاريع واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للبدء فيها بأسرع وقت ممكن، فيما اعرب عن شكر الوزارة وتقديرها للشركة ممثلة بمجلس اداراتها ومبادرتها الكريمة.

وجرى خلال اللقاء بحث أوجه التعاون المشترك بين الوزارة وشركة البوتاس وخاصة مساهمة الشركة في دعم قطاع التعليم وتطويره وتنمية المجتمات المحلية إنطلاقاً من دورها الوطني في هذا الجانب .

يذكر أن الموافقة على إنشاء هذه المدارس والملاعب يأتي في اطار الشراكة الفاعلة ما بين وزارة التربية والتعليم وشركة البوتاس العربية ،ونتيجة للزيارات الميدانية التي يقوم بها وزير التربية والتعليم لتلمس احتياجات القطاع التربوي في الميدان من الابنية والمرافق المدرسية المخلتفة.