الجامعة الأردنية تمنح المجالي الدكتوراه الفخرية في العلوم الإدارية

2014 02 18
2014 02 18
252عمان – صراحة نيوز

منحت الجامعة الأردنية اليوم رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبد السلام المجالي درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم الإدارية بحضور رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور.

واكد رئيس الجامعة الدكتور اخليف الطراونة في الاحتفال الكبير الذي أقيم بهذه المناسبة ان تكريم المجالي هو تكريم لمسيرة العلم والمعرفة الممتدة هنا لأكثر من خمسين عاما.

وأضاف أنه تأسيس لحالة من التقاليد الأكاديمية الراسخة التي تسعى إليها الجامعة الأردنية، كما جامعات العالم الحي في تكريم المبدعين والمتميزين من أبنائها، فقد ارتأت الجامعة تكريم المجالي كونه أنموذجا للسلوك السياسي الرائد ومثالا يحتذى لكافة الأجيال في وطننا الحبيب.

وتلا الطراونة قرار مجلس عمداء الجامعة القاضي بمنح المجالي درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم الإدارية استنادا إلى نظام منح الدرجات العلمية والدرجات الفخرية والشهادات في الجامعة.

وجاء في القرار أن المجالي تميز على الصعيد الوطني والعربي والعالمي إداريا وأكاديميا وسياسيا واتسم عمله بالدقة والتفاني والاخلاص في كل المواقع التي تبوأها حين ترأس مجلسي وزراء في ظروف تحولية فكان رجل دولة رفيع المستوى.

وأضاف الطراونة أن المجالي أسهم في سن العديد من التشريعات والقوانين الأردنية وتطويرها وكانت اسهاماته في الحقل الطبي رائدة ومشهودة حيث كان أول طبيب أردني يحمل رتبة عسكرية عام 1948 وأول مدير للخدمات الطبية وشارك في تأسيس المستشفيات العسكرية وصاحب السبق في شمول عائلات العسكريين بالتأمين الصحي ودخول المرأة ممرضة في الجيش العربي.

وتابع الطراونة أن المجالي كان تربويا أسهم في تطوير التعليم وتأسيس الجامعة الأردنية منذ أن كان عضوا في اللجنة التي وضعت مشروع تأسيسها خريف عام 1962 وتولى إدارة الجامعة مدة أربعة عشر عاما خلال فترتين وطور في أنظمتها خصوصا إدخاله نظام الساعات المعتمدة عام 1969.

بدوره استذكر المجالي مراحل انشاء الجامعة الأردنية عام 1962 والتي تعتبر من أهم المعالم والإنجازات التي تمت في عهد الباني الراحل العظيم جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه.

وحث المجالي في كلمته الجامعات على النهوض بالتعليم العالي وتطوير مراكزها البحثية بإدخال بيئات ذكية تسهم في تنمية البحث العلمي للتطوير والانتاج، مؤكدا ضرورة أن تسود الحرية والمشاركة والحوار والمحبة والاحترام رحاب الجامعة والتركيز على أن تبدأ المشاركة بين الطلبة أنفسهم وبما يمثلون من ألوان الطيف الوطني.

وأعرب المجالي عن تقديره للجامعة على منحه شهادة الدكتوراه الفخرية مشيدا في هذا الصدد بالبناة الأوائل من الرعيل الأول الذين كان لهم الفضل في تطوير مسيرة الجامعة الأردنية، ومواكبة الركب الإنساني في التعليم والبحث وخدمة المجتمعات الإنسانية.

وكان الدكتور كامل العجلوني ألقى كلمة أشاد فيها بسيرة المجالي منذ أن كان طبيبا في القوات المسلحة مرورا بتقلده مناصب وزارية وإدارة الجامعة الأردنية وصولا لتقلده رئاسة الوزراء والدفاع عن الوطن خلال مراحل مفاوضات السلام العربية الاسرائيلية.

وسلم الطراونة شهادة الدكتوراه الفخرية للمجالي بحضور رئيس مجلس الأعيان الدكتور عبد الرؤوف الروابدة وعدد من السادة رؤساء الوزارات والوزراء السابقين ورئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور خالد طوقان وعدد من رؤساء الجامعات الأردنية وأمين اتحاد الجامعات العربية وكبار المسؤولين في الجامعة.

253