الجامعة العربية تجدد تأكيدها بخصوص الدولة الفلسطينية

2014 06 04
2014 12 14

80القاهرة – صراحة نيوز – اكدت الامانة العامة لجامعة الدول العربية انه لا سلام في المنطقة الا بانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى خط ما قبل الرابع من حزيران عام 1967 وإعلان الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وقالت في بيان اصدره قطاع فلسطين والارضي العربية المحتلة اليوم الاربعاء ان القدس خط احمر لا يمكن لاية قوة في الارض ان تتجاوزه وانه لا دولة فلسطينية من غير أن تكون القدس الشرقية عاصمتها .

واضافت في بيانها الذي صدر بمناسبة الذكرى الـ (47) لضم مدينة القدس من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي انه رغم تأكيد قرارات الشرعية الدولية التي اعتبرت القدس مدينة محتلة ينطبق عليها ما ينطبق على أية أرض محتلة أخرى، إلا أن سلطات الاحتلال ما تزال ماضية في غيها لتهويد المدينة ومقدساتها .

ودانت الامانة الممارسات الاسرائيلية واعتبرتها انتهاكات صارخة للقانون الدولي وللقانون الدولي الإنساني ولاتفاقيات جنيف وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة ولكل المساعي الدولية الرامية لتحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط وقالت ان هذه الممارسات تقطع أي أمل بالتوصل إلى حل عادل لتسوية الصراع العربي الإسرائيلي وأنها ستقود بالنتيجة إلى تقويض عملية السلام نهائياً وتنذر بحلول كارثة على مستقبل المنطقة وأجيالها القادمة،.

وقالت ان على الاحتلال أن يتراجع فوراً عن كل ما من شأنه أن يقضي على جهود الأسرة الدولية الرامية للسلام وأن ما عرضه العرب على الإسرائيليين من مبادرات للسلام وآخرها مبادرة السلام العربية لن يستمر إلى مالا نهاية، حيث أن القضاء على عملية السلام سيحدد خيارات الأمة، ويؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها.