الجيش المصري : المشهد خرج عن الاطار السلمي

2013 07 08
2013 07 08

57ربط المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية العقيد احمد علي بين ما يجري في سيناء وما جري في القاهرة فجر اليوم وقال ان المشهد خرج عن اطار الاحتجاج السلمي.

وقال في مؤتمر صحفي عقده عصر اليوم ان سيناء تشهد منذ ايام عمليات متواصلة من عناصر اجرامية تشن هجمات عل النقاط العسكرية راح ضحيتها أعداد كبيرة من رجال الشرطة وعدد من رجال القوات المسلحة مثلما تشهد عودة لتفجير خط الغاز المصري للأردن ترافق مع تصرفات لاستفزاز القوات المسلحة ومنشآتها في داخل المواقع العسكرية.

واشار الى حادث مبني الحرس الجمهوري الذي اسفر عن مقتل 42 شخصا وجرح 322 شخصا فقال ان مجموعة مسلحة قامت في الرابعة من فجر اليوم بمهاجمة مبنى الحرس الجمهوري تزامنا مع قيام مجموعات تأمين اعتلت أسطح المباني المجاورة قامت بقصف القوات المسلحة بالذخائر وقذائف المولوتوف مما اسفر عن استشهاد ضابط واصابة 42 من رجال الجيش بينهم 8 حالات حرجة جدا.

وفند المتحدث مزاعم بان القوات المسلحة قتلت الاطفال وقال ان هؤلاء الذين يستخدمون صورا لتمرير مزاعمهم اتوا بصور أحداث في سوريا وتعاملوا معها على انها في مصر عارضا هذه الصور على الصحفيين.

وقال ان القوات المسلحة لا تقتل اطفال وابناء مصر وانما تقتل اعداء مصر واعداء الشعب المصري .

واشار الى ان انصار الاخوان المتجمعين في ميدان رابعة العدوية بضاحية مدينة نصر وميدان النهضة قبالة جامعة القاهرة والمعتصمين في الميادين كافة يمكنهم مغادرة أماكنهم بمنتهى الأمان ودون أي ملاحقة.

وأضاف ان مصر لكل المصريين ولن تبنى بواسطة فصيل مهما كان انتماؤه وانما ستبنى بمشاركة كل المصريين دون تمييز او اقصاء وان اليوم هو يوم المرحمة ونعد انه لن تتم ملاحقة اي فرد مصري خلال المرحلة المقبل.

وكان مدير العلاقات العامة بوزارة الداخلية اللواء احمد عبد اللطيف قد تحدث في بداية المؤتمر فشدد على ان ما يجري في سيناء وما تشهده محاولات الاستفزاز في القاهرة تهدف الى ارباك المشهد المصري مؤكدا على سيطرة الشرطة والجيش على هذا المشهد حماية لمصر ومواطنيها.

وقال نحن في مواجهة لأي خروج عن القانون بحسم وقوة بغض النظر عن اية انتماءات.