الحكومة السورية تدمر وظيفيا معدات انتاج الاسلحة الكيماوية

2013 11 02
2013 11 02

270صراحة نيوز – اكدت البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية ان الحكومة السورية أنهت التدمير الوظيفي لجميع المعدات الأساسية في مرافق انتاج ومزج وتعبئة الأسلحة الكيميائية المعلن عنها، ما يجعلها غير صالحة للعمل بها.

وبالانتهاء من ذلك، تكون سوريا التزمت بالمهلة التي حددها المجلس التنفيذي للمنظمة للانتهاء من تدمير تلك المعدات بحلول الأول من تشرين الثاني الحالي.

أما عن الخطوة التالية للبعثة المشتركة، قالت رئيسة البعثة سيخريد كاخ لراديو الامم المتحدة

“نحن في انتظار إجراء مناقشة وقرار المجلس التنفيذي في 15 تشرين الثاني، في هذه الاثناء نحن نستعد داخليا كبعثة مشتركة لهذه المهمة، ولدينا فهم جيد للمتطلبات من أجل ضمان التنفيذ الفعال للخطة. وبالطبع نحن ملتزمون جدا بمساعدة الحكومة باعتبارها طرفا للوفاء بالتزاماتها بموجب اتفاقية الأسلحة الكيميائية، وبالتالي، ضمان الانتهاء من برنامج الأسلحة الكيميائية بحلول الموعد النهائي في منتصف عام 2014”.

وردا على سؤال حول وجود أية خطط للذهاب إلى المناطق التي يسيطر عليها المتمردون، أوضحت كاخ

“من بين جميع المواقع المعلن عنها، نفذت البعثة المشتركة عملية التفتيش الأولى، وتحققت من ان مرافق الإنتاج غير صالحة للعمل. في الوقت الراهن، هناك تنسيق وثيق مع الحكومة السورية، المسؤولة عن سلامة وأمن البعثة المشتركة، كما سيكون الحال بالنسبة لبعثات أخرى كذلك. ونحن ننظر في قضايا الوصول والسلامة والأمن طبقا لظروف كل حالة على حدة بالتنسيق الوثيق مع المسؤول المكلف من أسرة الأمم المتحدة، وأيضا مع شركاء التنمية ونظرائهم”.

وستزور سيخريد كاخ نيويورك الأسبوع الحالي لإجراء محادثات في مقر الأمم المتحدة.