الحكومة تواجه الانفلات الإعلامي ’ تحديث ’

2013 09 18
2013 09 19
233

قرر مدعي عام عمان القاضي صالح الشوابكة إحالة قضية تعكير صقو الأجواء مع دولة شقيقة المتهم فيها رئيس التحرير وناشر الموقع الذي نشر فيديو يسيء للعلاقات الثنائية بين الاردن ودولة قطر الى محكمة أمن الدولة .

ونقل عن المحامي محمود النعيمات وكيل الدفاع عنهما انه تقدم اليوم ( الاربعاء ) للمحكمة بطلب تكفيلهما  إلا أن المحكمة لم تنظر بالطلب لأن المدعي العام اعتبر القضية من اختصاص محكمة امن الدولة. وكان مدعي عام  عمان عبدالله ابو الغنم قرر أمس ( الثلاثاء ) توقيفهما  في مركز إصلاح وتأهيل الجويدة 15 يوما على خلفية نشرهما فيديو يسيء للعلاقات الثنائية ما بين المملكة ودولة شقيقة. ومن جهة اخرى نفى مصدر حكومي ان توقيفهما تم استنادا لقانون المطبوعات الذي يمنع حبس الصحفيين بكون احدهما عضوا في نقابة الصحفيين .

واضاف المصدر ان توقيفها تم استنادا لقانون العقوباتالمادة ( 118 ) بتهمة الاساءة الى مصالح الاردن والاردنيين و”تعكير صفو علاقات مع دولة شقيقة” و”نشر أخبار كاذبة” .

ويرى مراقبون ان اقدام الحكومة على اتخاذ هذا الاجراء يأتي في سياق خطوات أخرى تستهدف مواجهة الانفلات الاعلامي لبعض وسائل الاعلام التي تنشر اخبارا كاذبة وتروج لاشاعات هدفها ا ثارة الرأي العام وتتجاوز على حريات الأخرين وتشكك بعمل واداء الوزارات والدوائر الرسمية دون الاستناد الى المعلومات الدقيقة والإلتزام بمواثيق شرف مهنة الصحافة .

وانتقد مواطنون زج اسم جلالة الملك في القضية بأن غيابه خارج الوطن اعطى الفرصة لمقاضاتهما .

وقالوا ان جلالة الملك للجميع وهو أول من يدعو ويحث على استقلال السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية وان الجميع تحت القانون . وعلى صعيد متصل رفض صحفيون واعلاميون وناشري مواقع الكترونية الاستجابة لدعوة اطلقها الموقع لتنفيذ أية اعتصامات أو وقفات احتجاجية لصالح ناشره كون الأمر  لا  يستند الى معطيات ذات علاقة بحرية الرأي والتعبير  ومهنة الصحافة .

وفيما أكد عدد من النواب احترامهم للسلطة القضائية ورفضهم القاطع زج المجلس في هذه القضية تاركين الكلمة للقضاء بدات مجموعة من النواب يرتبطون بعلاقات صداقة مع ناشر الموقع بالضغط لاغلاق ملف القضية أو اخراجهما بسند الكفالة حتى لا يضطروا الى تحويلها لقضية رأي عام .