الحمصي: التعاون مع المتقاعدين العسكريين يدعم القطاع الصناعي

2016 10 23
2016 10 23

636127622006877971صراحة نيوز – أكد رئيس غرفة صناعة عمان العين زياد الحمصي أن تعزيز التعاون مع جمعية المهندسين المتقاعدين العسكريين سيسهم في دعم القطاع الصناعي، بحسب بيان صحافي اصدرته الغرفة اليوم السبت.

جاء ذلك خلال لقاء استضافته غرفة صناعة عمان مساء امس بمناسبة تعيين عدد من المتقاعدين أعضاء في مجلس الأعيان وفوز آخرين منهم بانتخابات مجلس النواب الثامن عشر.

وقال “يمكن للقطاع الصناعي الاستفادة من أصحاب الخبرات والمعرفة العلمية من المهندسين المتقاعدين العسكريين بما يسهم في تطوير قدرات ومهارات العاملين بالمؤسسات الصناعية، والمساهمة في حل المشكلات الفنية والتقنية التي تعانيها بعض المصانع نظراً لعدم توفر الخبرات الفنية المطلوبة او لارتفاع تكاليف الاستشارات.

الى ذلك استعرض عضو مجلس ادارة الغرفة المهندس فتحي الجغبير أبرز التحديات التي تواجه القطاع الصناعي وتضعف تنافسيته في السوق المحلية واسواق التصدير، ومنها ارتفاع اسعار الطاقة بالمملكة مقارنة مع دول الجوار، وكذلك صعوبة الحصول على التمويل خصوصا للشركات الصناعية الصغيرة والمتوسطة.

وشدد على التعاون المستمر والدائم بين القطاع الصناعي وجمعية المتقاعدين العسكريين من خلال توظيف الخبرات المتوفرة لديها في تطوير وتنمية القطاع الصناعي الأردني، ما يسهم في الارتقاء بالصناعة الوطنية ورفع تنافسيتها وتوفير فرص عمل للمتقاعدين.

الى ذلك اشاد اللواء العين الدكتور يوسف القسوس بتعيين 14 عينا ونجاح 22 نائبا من أعضاء جمعية المهندسين المتقاعدين العسكريين في الانتخابات البرلمانية التي جرت اخيرا، مؤكدا أن هذا الأمر يثبت أن العطاء والانتماء للوطن لا ينتهي بترك الوظيفة، كما يدل على ثقة جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة بقدراتهم وكفاءاتهم، وثقة الشعب بأبناء القوات المسلحة.

وثمن النائب عبدالله زريقات تشكيل لجنة لدعم الصناعة الوطنية تضم ممثلين عن القطاع الصناعي وعدد من النواب والأعيان من المتقاعدين العسكريين، مؤكدا أن المصلحة الوطنية تقتضي دعم تنافسية الصناعة الوطنية.

وحسب البيان، اشار رئيس اللجنة الوطنية للمتقاعدين العسكريين العميد المتقاعد المهندس عيد ابوندي الى ان الجمعية تضم في عضويتها 150 مهندسا عسكريا متقاعدا من كل التخصصات وتطمح بعضوية كل المهندسين العسكريين المتقاعدين الذين يزيد عددهم على 1000حاليا.

واوضح ان اللجنة تهدف لرعاية شؤون المهندسين المتقاعدين العسكريين وتوفير فُرص عمل مناسبة لهم ولأبنائهم بالتنسيق مع الجهات المعنية.

واكد استعداد اللجنة للتعاون مع غرفة صناعة عمان والقطاع الخاص عموما، للاستفادة من الخبرات المتوفرة لدى الجمعية في خدمة الاقتصاد الوطني من خلال تقديم الاستشارات اللازمة للقطاع الصناعي، مشيرا الى ان اجور الاستشارات ستكون رمزية لتقليل التكاليف على القطاع الصناعي وفي نفس الوقت عادلة ومقبولة للمهندسين المتقاعدين.

ودعا امين عام لجنة دعم المرشحين في اللجنة الوطنية للمتقاعدين العسكريين العقيد المتقاعد المهندس محمد الرفاعي الى زيادة رواتب المتقاعدين العسكريين القدامى لتتناسب مع رواتب المتقاعدين العسكريين الجدد.

و اشار مدير مؤسسة المتقاعدين العسكريين اللواء المتقاعد محمود ارديسات الى اهمية مثل هذه اللقاءات في تعزيز التعاون بين القطاع الخاص والمتقاعدين.