الحموري يعرض مزايا الاستثمار بالقطاع الصحي الاردني في بروكسل

2014 11 20
2014 11 20

16 بروكسل – صراحة نيوز – دعا رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الدكتور فوزي الحموري الى بناء علاقات تعاون بين المؤسسات الصحية الاردنية ونظيراتها في بلجيكا ولوكسمبورغ وتبادل الخبرات وتعزيز البحث العلمي والتدريب في مختلف الاختصاصات.

واكد في ورقة عمل قدمها امام المشاركين في اعمال المنتدى الاقتصادي العربي-البلجيكي اللوكسمبورغي التاسع المقام حاليا بالعاصمة بروكسل انه من الممكن فتح آفاق تعاون عديدة من خلال توقيع اتفاقيات تعاون مع مستشفيات ومؤسسات تعليمية في بلجيكا ولكسمبورغ وتفعيل برامج الطب الاتصالي والتطبيب عن بعد.

واشار الى امكانية تبادل الخبرات ونقل المعرفة الأكاديمية والطبية مؤكدا ان النوع من التعاون يفتح الفرصة للمؤسسات الصحية البلجيكية للوصول الى جميع الدول العربية كون الاردن يعتبر الشريك الافضل بالمنطقة خاصة في القطاع الصحي.

يذكر ان المنتدى تنظمه الغرفة التجارية العربية البلجيكية اللوكسمبورغية وغرفة تجارة الأردن كشريك رئيسي والاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية تحت عنوان “بناء مستقبل أكثر إشراقاً من خلال الشراكة”.

وذكر ان هناك فرصا استثمارية متاحة للمستثمرين الأوربيين في الأردن منها: إنشاء مراكز متخصصة في مجال زراعة الأعضاء والخلايا الجذعية، وعلاج الأورام وجراحة الأعصاب، ومنتجعات استشفائية في البحر الميت، وبناء شراكات لإنشاء جامعات طبية وصناعة دوائية بالإضافة الى ادخال تطبيقات التكنولوجيا في الرعاية الصحية.

وأضاف ان القطاع الصحي الاردني بمختلف مكوناته من مستشفيات ومراكز طبية استطاع استقطاب ما يزيد على 250 الف مريض عربي وأجنبي خلال العام 2013 .

كما تطرق الى دور الأردن في استقبال أعداد كبيرة جدا من الأشقاء العرب خلال ثورات الربيع العربي حيث وجدوا في الأردن الملاذ الأمن لعلاج جرحاهم ومرضاهم واثبت القطاع الطبي الأردني قدرة فائقة في التعامل مع هذه الظروف الاستثنائية حيث استقبل ما يزيد على مئة الف مريض وجريح ليبي وحوالي خمسين الف مريض وجريح سوري بالإضافة الى اعداد كبيرة من دول عربية اخرى.

وبين الحموري ان ما يميز الأردن كبيئة استثمارية حفزت الاستثمار في بناء المستشفيات الخاصة ووصلت نسبتها الى 60 بالمئة من إجمالي عدد المستشفيات في المملكة موضحا ان هذه نسبة ينفرد بها الأردن عن معظم دول العالم بالإضافة الى الاستقرار الأمني والسياسي والانفتاح على دول العالم وسهولة دخول المملكة، مضيفا ان المستثمر بالقطاع الصحي الاردني يمنح حوافز تشمل الإعفاء من الجمارك والضريبة المضافة على جميع المواد والأجهزة اللازمة لبناء وتجهيز المستشفيات، ويمنح قانون الاستثمار نفس الحقوق والمزايا للمستثمر الاجنبي كالمستثمر الاردني بما فيها تملك نسبة 100 بالمئة من المشاريع الصحية.