الحياري يرّجو الخيطان

2016 01 29
2016 01 29

Picture1999صراحة نيوز – تمنى الزميل سمير الحياري ناشر موقع عمون الإخباري على الزميل فهد الخيطان وبصفته رئيس مجلس ادارة القناة التلفزيونية الجديدة ان يوضح فيما اذا مورست ضغوطات على وزيرين سابقين كي يقبلا ان يكونا عضوين في مجلس ادارة المحطة الجديدة .

جاء ذلك في ” بوست ” كتبه الزميل الحياري على صفحة الفيسبوك خاصته حيث قال ( ارجو من أخي فهد الخيطان الصديق والكاتب الابرز رئيس مجلس التلفزيون الجديد ان يجيبني هل بالفعل مورست ضغوطات من اعلى مستويات الدولة على وزيرين سابقين اعضاء في مجلسه كي يتنازلان ويقبلاوالممارسات الخاطئة في كل من المناصب والمواقع التي شغلوها رغما عن ” شارب ” كل مستحق ومتخصص غيرهم بحجة ان القالب كسر بعد ان خُلقا … وللحديثا بقايا .

  وكانت ارادة ملكية سامية صدرت بتاريخ 7-10-2015 وبناء على تنسيب من رئيس الوزراء الدكتور عبد الله النسور بتشكيل مجلس ادارة لمحطة الاعلام العام المستقلة من خمسة اعضاء جميعهم غير متفرغين برئاسة الزميل فهد الخيطان وعضوية كل من نائب رئيس الوزراء الاسبق أيمن الصفدي والذي سبق له ان تولى منصب مدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون ووزير الاتصالات الاسبق مروان جمعة والمدير العام الأسبق ايضا لمؤسسة الاذاعة والتلفزيون نارت بوران وعميد معهد الإعلام الأردني الدكتور باسم الطويسي .

  وأشارت معلومات صحفية في حينه ان مكافأة رئيس مجلس الادارة الشهرية خمسة الاف دينار فيما المكافأة الشهرية لكل عضو من اعضاء مجلس الادارة الف دينار وهو ما آثار حفيظة المراقبين وبخاصة المختصين في الشؤون الاعلامية متسائلين عن الانجاز المتوقع من قبل مجلس ادارة رئيسه واعضاءه غير متفرغين ليصبح في الاردن محطة فضائية منافسة خاصة وان رئيس المجلس لم يسبق له ان عمل في هذا المجال وان اثنين من اعضاء مجلس الادارة سبق وان توليا ادارة المؤسسة العامة للاذاعة والتلفزيون ولم يتمكنا من معالجة تراكمات المشاكل والمعيقات التي كانت تحول دون تطوير المؤسسة بجناحيها الاذاعة والتلفزيون .

  مواضيع ذات صلة

الصفدي وجمعة والقناة الفضائية الجديدة ” تناقض في المعلومات

مكافأآت رئيس واعضاء مجلس ادارة محطة الأعلام العام الشهرية