الخصاونة : gig | الشرق العربي للتأمين تحتفل هذا العام بعيدها العشرين

2016 02 06
2016 02 06

الشرق العربيصراحة نيوز – تعد شركة  gig | الشرق العربي للتأمين واحدة من اكبر شركات التأمين في المنطقة والاكبر في الاردن. وتماشيا مع استراتيجية الشركة في توسعة نطاق خدماتها وشبكة فروعها بما يخدم مساعيها في خدمة اكبر عدد ممكن من العملاء في مختلف مناطق المملكة الاردنية بلغ عدد موظفيها حوالى 300 موظف وفروعها 9.

ويقول يزن الخصاونة مدير تنفيذي اول في شركة الشرق العربي للتأمين “لا زلنا مستمرين بالنجاح نفسه على مدار 9 سنوات، محققين نموا ملحوظا كل سنة في جميع خطوط التأمين وسنقدم فضلا عن برامج جديدة للافراد كفالات خاصة بالسيارات «، مشيرا الىان الشركة لا تزال تضاعف جهودها في الاستمرار بتطوير اعمالها وتحقيق اهدافها المعدة مسبقا، كما انها حريصة على تعزيز خطة التوسع الجغرافي للشركة والتي تضمن لعملائها الحصول على باقة واسعة وشاملة من الخدمات التأمينية بالسرعة الممكنة وضمن اعلى معايير الجودة.

كيف تستطيعون التسويق لمنتجاتكم في ظل الظروف التي تعاني منها المنطقة؟

– لا شك في أن رؤيتنا كانت واضحة منذ البداية ولا زلنا مستمرين بالنجاح نفسه على مدار 9 سنوات ونحقق نمواً ملحوظاً كل سنة في جميع خطوط التأمين، وتركيزنا في العام الجديد سينصب على الأفراد وطرح برامج جديدة لهم فضلاً عن تقديم كفالات خاصة بالسيارات (EXTENDED WARRANTY) بعد توقيع عقد مع شركة GULF WARRANTY التي سنمثلها في الأردن، كما سنقدم كفالات على الأجهزة الكهربائية، وسبق وأطلقنا برامج خاصة بالسرطان مثل AMAN LADY المتعلق بسرطان الثدي وAMAN PLUS و AMAN BABY. لذا سنحرص خلال هذا العام على رفع حصتنا السوقية في مجال التأمين على الأفراد.

برنامج جديد للحوادث الشخصية

هل تعتبرون التأمين عبر المصارف (BANCASSURANCE) وسيلة تسويق جيدة؟

– نحن نتعاون مع البنك الأردني الكويتي مع الاشارة الى ان التأمين عبر المصارف ليس فعالاً بالشكل المطلوب في الأردن، لذا أطلقنا برنامجاً جديداً يتعلق بالحوادث الشخصية لحاملي البطاقات (CREDIT CARD, VISA CARD) والحمد لله فإنه يحقق أقساطاً جيدة خصوصاً انه يحمي البنك ويضمن حقوقه وفي حال توفي حامل البطاقة وكانت لديه إلتزامات تجاه البنك عندها يذهب جزء من المبلغ للبنك والجزء الآخر يوزع على الورثة.

فريق مخصص لمراقبة الجودة والنوعية

كيف تحافظون على مستواكم دائماً في السوق؟

– نبذل جهداً كبيراً ونسعى دائماً لتقديم أفضل الخدمات ضمن معايير معينة نسير عليها ونتقيّد بها ولدينا فريق خاص لمراقبة الجودة ونوعية الخدمات المقدمة للتأكد من أن جميع الدوائر تعمل وفق المعايير الموضوعة.

لدينا حوالى 300 موظف و7 فروع، كما نمتلك مقهى التأمين في منطقة البوليفارد – العبدلي الذي حاولنا من خلاله إحداث تغيير حقيقي وملموس في الثقافة التأمينية لدى الشارع الأردني وتطويع التكنولوجيا والتطورات التقنية لخدمة الراغبين في الحصول على بوالص تأمينية بطرق حديثة وميسرة.

هل أنتم متفائلون في ما يخص قطاع التأمين بالنسبة لعام عام 2016؟

– أجل، لا سيّما ان هناك حديثاً عن إطلاق العديد من المشاريع الجديدة خلال عام 2016.

واود ان اذكر هنا الى اننا سوف نحتفل خلال هذا العام بعيدنا الـ 20 مما يؤكد على جدية العمل والمثابرة وثقة الجميع بخطواتنا.